عمان - بترا

اكد وزير الشباب محمد سلامة النابلسي، أن الوزارة بصدد إعداد دراسة شاملة حول واقع المراكز الشبابية من حيث جاهزيتها وبرامجها وطبيعتها ومدى الاستفادة منها لتكون الأساس لدى اتخاذ أي قرار حولها.

ووفقا لبيان صحفي صادر عن الوزارة اليوم الاربعاء، اطلع النابلسي على واقع المراكز الشبابية وجاهزية المنشآت الرياضية، خلال زيارة قام بها أمس الثلاثاء، الى مديرتي شباب الطفيلة والكرك.

ولفت الى فرصة استخدام المراكز الشبابية كحاضنات اعمال في المنطقة خلال زيارته لمركزي شابات الطفيلة النموذجي وبصيرا.

واكد اهمية استغلال بيت شباب القادسية كفرصة استثمارية بالشراكة مع القطاع الخاص، كونه يقع ضمن محمية ضانا، مما سيعود بالنفع على واقع الحركة الرياضية والشبابية لابناء المنطقة.

واطلع النابلسي على سير العمل في مجمع الأمير فيصل الرياضي في محافظة الكرك، وآخر اعمال الصيانة فيه ليصار الى افتتاحه رسميا.

وشدد على ضرورة الاستغلال الامثل للموارد وترشيد النفقات من خلال دمج المراكز التابعة للوزارة، ضمن مراكز نموذجية تؤدي الغاية من وجودها، لافتا الى اهمية تنويع البرامج داخل المراكز الشبابية، وتكون نابعة من تطلعات الشباب.

كما شدد على ضرورة استغلال فترة جائحة كورونا لصيانة جميع المرافق والمنشآت التابعة للوزارة وضمان ديمومتها، لتكون جاهزة للاستخدام حال سماح الوضع الوبائي بذلك.