عمان - الرأي 

اطمأن وزير التربية والتعليم الدكتور تيسير النعيمي على سير الاستعدادات لعقد امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة / الدورة التكميلية، والذي تبدأ أولى جلساته في الحادي والثلاثين من شهر كانون الأول القادم، وتنتهي في السادس عشر من شهر كانون الثاني القادم بمشاركة 95.451 مشتركاً ومشتركة.

جاء ذلك خلال لقائه لجنة الامتحان العام، التي يرأسها أمين عام الوزارة للشؤون التعليمية الدكتور نواف العجارمة وبحضور أمين عام الوزارة للشؤون الإدارية والمالية الدكتورة نجوى القبيلات، وأعضاء اللجنة.

وأكد الدكتور النعيمي ضرورة الالتزام بالإجراءات الصحية أثناء انعقاد الدورة بما يضمن سلامة وصحة الطلبة وجميع القائمين على الامتحان من خلال تطبيق البروتوكول الصحي الذي أعدته الوزارة بالتعاون مع وزارة الصحة.

كما أكد ضرورة توفير البيئة الامتحانية الملائمة وجاهزية القاعات لعقد الامتحان، وتوفير كل مستلزمات التدفئة، وكل المستلزمات الصحية من كمامات ومعقمات وأجهزة قياس الحرارة وغيرها، ودعا إلى إيصال رسالة إلى أولياء الأمور بعدم مرافقة أبنائهم إلى قاعات الامتحان وعدم التجمهر خارجها حفاظاً على سلامتهم وسلامة أبنائهم.

وعرض رئيس اللجنة الدكتور العجارمة آخر الاستعدادات، مؤكداً أن الوزارة تتابع تجهيزات القاعات مع مديريات التربية والتعليم، حيث شارفت هذه الاستعدادات على نهايتها، مبيناً أنه تم الأخذ بالتغذية الراجعة التي رصدتها الوزارة في الدورة الامتحانية الماضية لتعزيز الإيجابيات وإيجاد الحلول للتحديات.

وبين أن الوزارة ستقوم بتجهيز غرفتي عمليات في المركز وفي إدارة الامتحانات؛ لمتابعة سير الامتحان ومجرياته واستقبال الملاحظات والاستفسارات من الطلبة والمجتمع المحلي.

بدوره بين مدير إدارة الامتحانات علي حماد أن اختيار رؤساء القاعات والمراقبين وتجهيز القاعات تم الانتهاء منه في مختلف مديريات التربية والتعليم، حيث تقوم فرق الوزارة الرقابية بمتابعة هذه الاستعدادت لضمان سلامة سيرها.