عمّان - حنين الجعفري

«درب» مشروع شبابي لتطوير وتصميم حلول أوتوماتيكية بالكامل لتنظيف ألواح الطاقة الشمسية دون أي تدخل بشري وهي مصنعة بشكل كامل في الأردن، وفقا لأصحاب الفكرة المؤسسين منذر فاضل وأمجد خليل والمهندسة هناء زياد.

ويوضح أعضاء الفريق لـ$ أن الفكرة جاءت بسبب مشكلة تراكم الأغبرة على سطوح هذه الألواح حيث تعد مصدر قلق خصوصا في المناطق الجافة كمنطقتنا العربية..

إذ يؤدي تجمع الأغبرة إلى تكوين طبقة عازلة تعمل على تقليل كفاءة هذه الألواح بنسبة قد تصل الـ40% وبالتالي تمنع هذه الألواح من امتصاص أشعة الشمس وتحويلها إلى طاقة كهربائية مما يؤدي إلى خسائر مادية كبيرة، لذلك يجب تنظيف ألواح الطاقة الشمسية كل 5 الى 10 ايام للمحافظة على كفاءة الألواح.

وبينوا ان الأولوية القصوى لشركة درب تتمثل في تزويد «حلول تنظيف ألواح الطاقة الشمسية المبتكرة» من خلال أنظمة عالية الأداء ومنتجات عالية الجودة وخدمة موثوقة وخبرة استثنائية.

وحول المزايا التي تميز هذا المشروع الشبابي أوضحوا أنه على كفاءة تنظيف عالية (يزيل 99% من الغبار والاوساخ المتراكمة)، حيث يستخدم تكنولوجيا «التنظيف المتتالي» وهي تكنولوجيا متطورة ذات ثلاث مراحل باستخدام المياه مما يضمن كفاءة تنظيف عالية.

كما يمتاز بالسرعة العالية، فهو يقلل 96% من الوقت المستخدم في عملية التنظيف كما يوفر استهلاك المياه عن طريق تقليل 80% من كمية المياة المستخدمة في عملية التنظيف. كما يقلل من الكلف التشغيلية بنسبة تصل الى 60 % فهو أوتوماتيكي، لا يحتاج لتدخل بشري.

وحصلت شركة درب على المركز الأول في جائزة عبد الحميد شومان للابتكار وهي أكبر جائزة ابتكار على مستوى المملكة.