الرأي - وكالات

أعلنت شركة "والت ديزني" أنها ستسرح 32 ألف عامل في حدائقها الترفيهية، بزيادة عن الـ 28 ألفا التي أعلنت عنها في سبتمبر، حيث تكافح الشركة خسائرها بسبب جائحة فيروس كورونا.

وقالت الشركة في مذكرة إن عمليات التسريح الجديدة ستحصل في النصف الأول من عام 2021.

في وقت سابق من هذا الشهر، قالت ديزني إنها ستسرح عمالا إضافيين من منتزهها الترفيهي في جنوب كاليفورنيا، بسبب معرفتها متى ستسمح الولاية بإعادة فتح المنتزهات.

وقد أعيد افتتاح حدائق ديزني الترفيهية في فلوريدا وتلك الموجودة خارج الولايات المتحدة في وقت سابق من هذا الشهر، ولكن مع تباعد اجتماعي صارم وإلزامية إرتداء الكمامات.

كما أجبرت ديزني لاند باريس على الإغلاق مرة أخرى في أواخر الشهر الماضي عندما فرضت فرنسا إغلاقا جديدا لمكافحة الموجة الثانية من كورونا، فيما لا تزال حدائق الشركة في شنغهاي وهونغ كونغ وطوكيو مفتوحة.