عمان - بترا

قال وزير التربية والتعليم الدكتور تيسير النعيمي، إن الوزارة تدرك تماما ان المكان الطبيعي للطلبة لتلقي التعليم هو داخل الغرف الصفية في المدرسة ومع اقرانهم.

واكد الدكتور النعيمي، في تصريح لوكالة الأنباء الأردنية (بترا) اليوم الثلاثاء، أن الوزارة تولي أهمية كبيرة لعودة الطلبة الى مدارسهم بداية الفصل الدراسي الثاني، وتواصل استعداداتها لهذا الأمر، غير ان هذه العودة ما زالت مرهونة بالوضع الوبائي في المملكة واستقراره وعدم تطوره الى مستويات قد تشكل خطورة على صحة الطلبة والهيئات التدريسية والادارية فيها.

وبين وزير التربية والتعليم، أن التحول للتعليم عن بُعد فرضته الظروف الاستثنائية بسب جائحة كورونا، موضحا أن الوازرة أولت في ذات الوقت اهتماما خاصا لمنصات التعليم عن بُعد عبر منصة "درسك" وقنوات التلفزيون الاردني، في الوقت الذي يحرص فيه المعلمون في مدارسهم على متابعة تعلم طلبتهم عن بُعد، وبما يحفظ حقوقهم في الحصول على التعليم اللازم.

واكد استمرار الوزارة في تطوير أدوات ومنهجيات المحتوى الالكتروني للتعليم عن بُعد ليكون داعما ومعززا للتعليم المدرسي.