الزرقاء - د. ماجد الخضري



شكلت اليافطات الانتخابية المنتشرة في كافة محافظات المملكة فوضى لا نظير لها لا سيما ان معظم المحافظات والالوية تخلو من اماكن خاصة لتركيب اليافطات مما دعا بالمرشحين لتركيب اليافطات بشكل غير منظم وفي اماكن غير مخصصة لذلك.

فالمتجول بشوارع المملكة يلاحظ ان بعض اليافطات قد وضعت على اشارات المرور الارشادية وبعضها وضع بشكل يحجب الرؤية وبعضها وضع على مفترق طرق وبعضها وضع على مؤسسات حكومية ورسمية في ظاهرة تعتبر غريبة نوع ما.

ويطالب عبد الرحيم طافش "مواطن" المرشحين والعاملين في حملاتهم اختيار الاماكن المناسبة لتركيب اليافطات واللوحات الانتخابية ويقول ان المتجول في شوارع المملكة يرى العجب العجاب حيث الفوضى في انتشار اليافطات الانتخابية ويقول ان البعض معذور في ذلك لانه لا يوجد اماكن مخصصة لوضع الدعاية الانتخابية مما يجعل البعض يختار الاماكن غير المناسبة لوضعها مسببا الازعاج للناس والفوضى البصرية في تركبيها ويقول المفروض ان البلديات تختار الاماكن المناسبة لذلك وان تحدد اماكن الدعاية الانتخابية.

وترى عضو مجلس محافظة الزرقاء فاطمة شحرور ان عدد اليافطات واللوحات المعلقة في الشوارع العامة في هذه الانتخابات اقل من الانتخابات التي سبقتها وتدعو المرشحين لضرورة الاعتماد على الدعاية الالكترونية وتقول ارى ان الدعاية الالكترونية اجدى وانفع من الدعاية من خلال الشوارع العامة وتضيف نسبة استخدام الانترنت عالية جدا ومعظم المواطنين لديهم حسابات على الفيس بوك وارى ان استخدام الدعاية الالكترونية ممكن ان يخفف مما يجري في شوارع الزرقاء على سبيل المثال وقالت هناك الالاف من اللوحات الانتخابية المرفوعة بطريقة غير مناسبة وبعضها يحجب الرؤية ويتسبب بالحوادث وربما يصطدم بالمارة.

ويقول عضو مجلس بلدية الزرقاء مروان عصفور ان تنظيم الدعاية في شوارع المدن من الاهمية بمكان ويؤكد ان هناك الكثير من المخالفات ودعا المرشحين لضرورة الالتزام بالقوانين والانظمة وعدم وضع يافظات تحجب الرؤية وعدم استخدام الاماكن الرسمية لتعلق الدعاية عليها.

وبين رئيس لجنة انتخاب الدائرة الاولى في الزرقاء حسين شريم ان الهيئة والجهات المعنية تتابع عن كثب موضع المخالافات في الدعاية الانتخابية وبين ان الهيئة نظمت حملات وسجلت العديد من المخالفات المخالفة للتعلميات التي وضعتها الهيئة لهذه الغاية.

وقال ان هذه الحملات مستمرة لتشمل مراكز الاقتراع والفرز ضمن اختصاص دائرة الانتخاب الأولى للمحافظة، لتتبع المخالفات والتجاوزات في الدعاية الانتخابية حرصاً على توفير العدالة والنزاهة في الترويج للحملات الانتخابية للمترشحين.

وقال إن المخالفات والتجاوزات لا تقتصر فقط على تعليق اليافطات والصور الخاصة بالمترشحين على مراكز الاقتراع والفرز ومحيطها ما يشكل مخالفة صريحة لتعليمات مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخابات، بل تتجاوز ذلك إلى تعليقها على أعمدة الكهرباء وأسلاك الكهرباء والمساجد ودور العبادة والمؤسسات الحكومية المتنوعة.

وبين انه سيتم ازالة كافة اليافظات المخالفة وقال يعقب عملية إزالة جميع أشكال الدعاية الانتخابية المخالفة اتخاذ الإجراءات القانونية الرادعة بحق المترشحين المخالفين، التي سيتم تغليظها في حال تكرار نفس المخالفات، مشيراً إلى أن عملية إزالة المخالفات تكون على نفقة المترشحين المخالفين من خلال التأمينات التي وضعت في صناديق البلديات التي تقع ضمن اختصاص دائرة الانتخاب الأولى بالمحافظة.