عمان - الرأي

رفض أن يبدو ضعيفاً أمام المرض، بل ظهر متماسكاً وقوياً ومقتنعاً بأن علاج ما أصابه وما يعاني منه سيكون فقط بمشيئة الله تعالى.

راتب العوضات المدير الفني للفيصلي وقبل القمة التي ستجمع فريقه مع الوحدات اليوم في دوري المحترفين لكرة القدم، وفي مقابلة أجراها التلفزيون الأردني معه، لم يتحدث عن تفاصيل المباراة رغم قيمتها، ولم يطلب دعم الجماهير وتركيز اللاعبين كما جرت العادة قبل هكذا مواجهات، إنما أراد من الجميع الدعاء له بالشفاء من المرض العضال الذي أصابه مؤخراً.

ورغم معرفته بأن لا علاج طبي لحالته، إلا أنه بدا واثقاً بقدرة الله وفضله على أن يمنحه القوة لتخطي محنته، وفي الوقت نفسه عبر عن أمله بأن يستمر بقيادة الفيصلي إلى أبعد من مباراة اليوم، ليرسم بذلك مشهداً جلياً عن الإيمان بقضاء الله وقدره، ويعطي درساً في الأمل والصمود والقناعة.

الهمة التي بدت عالية لدى العوضات، وهو يطلب الدعاء رفعت الهمم لدى العديد من متابعي كرة القدم المحلية، ليتفاعل معه المدربون واللاعبون والإداريون والاعلاميون والجماهير الأردنية كافة على حد سواء، وجميعهم رفعوا أيديهم للسماء كما نحن في الرأي يدعون الله له الشفاء قريباً.