السلط - الرأي

أكدت أدارة نادي السلط أن قرار انسحاب فريقها لكرة اليد -بطل الدوري- من بطولات الموسم لا رجعة عنه، في حال أصر اتحاد اللعبة على إقامة البطولات في موعدها الحالي والذي تشهد فيه المملكة ازدياداً في عدد الإصابات بفيروس كورونا.

وقال رئيس النادي خالد عربيات: تدارس مجلس إدارة النادي وأعضاء اللجنة الرياضية أبعاد الانسحاب والأضرار التي من المتوقع أن تقع على الفريق جراء ذلك، ومنها الهبوط إلى مصاف أندية الثانية وغرامات مالية، ورغم ذلك نجد أن تلك العقوبات لا قيمة لها في حال لا قدر الله أصيب أحد أعضاء الفريق بالفيروس، ونقل العدوى لزملائه وأسرته، كما أن تعدد الإصابات بالفرق يتطلب تأجيل مباريات، فلماذا يصر الاتحاد على إقامة البطولات!.

أضاف: نعلم حجم الضغوطات التي ستقع علينا من قبل الداعمين وجماهير اللعبة، لأن الفريق تعود أن يشكل حالة من السعادة لهم بعد أن تسيد قمة البطولات المحلية مرات عديدة، وغيابه عن المشهد غير محبب، لكن الظروف هذا العام استثنائية، وهمنا ينصب حال على المحافظة على صحة أبنائنا اللاعبين والجهازين الفني والإداري.

وبين بأن الدوري بانسحاب السلط والحسين، سيشهد انخفاض بالمشهد التنافسي «الفريقان من أميز فرق الدوري وسبق وتنافساً في المشهد الختامي على ألقاب بطولات كرة اليد الأردنية، كما يعتبران من أكثر الفرق الجماهيرية في الوقت الذي غاب عنصر المشجعين عن أغلب الأندية، لذا فإن اعتذارهما سيقلل من حدة الحوار التنافسي على اللقب، ويجعل المستوى الفني متذبذب، ناهيك عن غياب الجماهير الحافز الذي يزيد الحماسة داخل القاعة».

وأردف: ما الفائدة الفنية من أي بطولة تفتقر لعناصر الجماهير والأداء الفني المميز واحتدام التنافس؟، لذا على الاتحاد أن يكون واقعياً ويؤجل الموسم إلى حين انخفاض مستوى انتشار الاصابات بكوفيد19 وانخفاض معدلات حالات الوفاة الذي يشير التقرير الحكومي اليومي إلى ارتفاعها عن بداية الجائحة بأضعاف.

وأكد عربيات توقف تدريبات الفريق بالفترة الحالية إلى حين استقرار الوضع الوبائي بالمملكة.

على صعيد متصل، رفع أمس ثلاثة أعضاء من مجلس إدارة اتحاد كرة اليد: العميد جهاد قطيشات، ومحمد أبو رمان ونور عبيدات، توصية إلى مجلس الإدارة، بتأجيل بدء بطولات الموسم التي تبدأ ٢٦ الجاري بانطلاق كأس الاردن، ودوري الأولى المقرر ٦ الشهر المقبل.

وحسب ما ذكره العميد قطيشات، طالب الأعضاء الاتحاد بضرورة الأخذ بالتوصية التي تهدف للحفاظ على سلامة أركان اللعبة بالدرجة الأولى، على أن يتم تحديد موعد جديد لبدء الموسم، وبحيث يحقق الفائدة الفنية منه.

رئيس البلدية يلتقي فريق الكرة

تابع امس الأول رئيس بلدية السلط المهندس خالد خشمان جزءاً من تدريبات فريق كرة القدم والتي تجري على ستاد مجمع الأمير حسين بقيادة المدير الفني جمال أبو عابد.

وحسب إداري الفريق أشرف حياصات، قدر رئيس البلدية الجهود التي يبذلها اللاعبون رغم الصعوبات التي تحيط بهم جراء انتشار فيروس كورونا، مشيراً إلى أن خشمان وعد بإيجاد حل لتوفير الدعم للفريق وتسديد استحقاقات كافة اللاعبين والتي تأخرت قليلاً بسبب ما تمر به جميع مؤسسات المملكة في الوقت الراهن.

بدور شكر رئيس النادي الجهاز الفني واللاعبين على التزامهم بالتدريبات، والجهود المبذولة منهم لتقديم أفضل صورة في منافسات الدوري، متمنياً أن يحقق الفريق نتيجة إيجابية في اللقاء المؤجل مع الأهلى والمقرر السبت المقبل في ختام مرحلة الذهاب، لأن نقاط اللقاء كفيلة بتقدم الفريق (الثامن 12) نقطة، على سلم ترتيب الفرق.

وثمن دور رئيس البلدية لوقوفه دائماً بجانب النادي ليحقق أهدافه تجاه أبناء المجتمع المحلي، وقدّر جهود حسان العمد لتبرعه المتواصل لفريق كرة القدم ليواصل مشواره بالمحترفين ويحقق نتائج أكثر إيجابية في مرحلة الإياب.