عمان - الرأي

عقدت الهيئة العامة لجمعية رجال الأعمال الأردنيين إجتماعها السنوي عن بعد عبر تقنية زووم الأحد، برئاسة حمدي الطباع رئيس مجلس الإدارة، وبحضور كل من أعضاء مجلس الإدارة وعدد من أعضاء الهيئة العامة.

واستعرض الطباع خلال الاجتماع التقرير السنوي وما تضمنه من نشاطات بارزة خلال العام الماضي على المستوى المحلي.

وحضر الإجتماع نائب رئيس الجمعية موسى شحادة، وأمين السر المهندس عبد الحليم عابدين، وأمين الصندوق محمد البلبيسي، وأعضاء مجلس الإدارة المهندس يُسري طهبوب، المهندس حسام الدين الهدهد، والمهندس عبد الرحيم البقاعي.

وأشار إلى حرص الجمعية على لقاء السفراء المعتمدين لدى المملكة من مختلف الدول على المستوى العربي والدولي، إلى جانب استقبال الجمعية لعدد من البعثات التجارية والدبلوماسية كان من أهمها بعثة صندوق النقد الدولي.

ولفت الطباع إلى أن الجمعية عملت على التشبيك بين أعضائها ومختلف الفعاليات الاقتصادية من خلال توقيع عدد من مذكرات التفاهم والتعاون.

وبين أن الجمعية ومنذ بداية أزمة جائحة فايروس كورونا المستجد دأبت على تطبيق مبدأ الشراكة مع القطاع العام في أسمى صورها، من خلال إعداد الدراسات والخروج بتوصيات جادة للتصدي للجائحة وتجاوز انعكاساتها المستقبلية إلى جانب حرص الجمعية المستمر على المشاركة الفاعلة في جميع اللقاءات والندوات والاجتماعات عن بعد في سبيل إبراز دور الجمعية الهام في جميع الجوانب والأصعدة.

وبحثت الهيئة العامة عددا من المواضيع المهمة على جدول الأعمال حيث تم الاستماع إلى تقرير مدقق الحسابات القانوني، وصادقت على البيانات المالية للسنة المنتهية في 31 كانون الأول 2019، وانتخبت مدقق الحسابات القانوني للسنة المالية 2020، إلى جانب إقرار خطة العمل والموازنة التقديرية لعام 2020.