عمان - عودة الدولة

يتنافس عند السابعة مساء اليوم حرثا وعمان على لقب الدوري النسوي لكرة اليد في المشهد الختامي الذي تشهده قاعة الحسن.

ومرت البطولة بمشاركة أربعة فرق بمنافسة مفتوحة ولكن كان واضحاً أن المحطة الأخيرة ستكون بين حامل اللقب حرثا برصيده النقطي (10) ووصيفه عمان (8) حتى أن اللاعبات قدمن الصورة الطيبة ولعل حوار الذهاب أوحى بذلك.

على الصعيد الرقمي، فاز حرثا بجميع مبارياته وهي: على كفرسوم 33-22 و 43 -18، وادي السير 29-21 و26-22 وعلى عمان 21-20، فيما منافسه تخطى وادي السير 28-19 و27-20، كفرسوم 31-20 و32-25.

وفي المشهد العام برز من حرثا على موهبة سندس عبيدات وفلك عبيدات ورؤى ناصر وآية عبيدات ورؤى ناصر وسندس ونادية عبيدات، فيما ظهر من عمان الهدافة المميزة ناهد الرواشدة وفاتن الحمايدة ودينا الديسي وسارة حلبية كأوراق رابحة.

ويسبق ذلك بنفس المكان عند الخامسة حوار المركز الثالث بين وادي السير (2) صاحب الحضور المثالي لمجموعته ميرا قموة وحنان محمد وحنين تيسير وهبة طلال وعرين قطيشات وتمارا عودة، وكفرسوم (0) المتسلح دائماً بوجود قطر الندى عبيدات وسلمى عبيدات.

وضمن دوري الدرجة الثانية عاد أم جوزة لواجهة الأحداث لمشاركة الصدارة بعد تجاوزه الراية 63-29 بقاعة الأميرة سمية في الجوار المؤجل من الأسبوع الرابع ليصبح رصيده (10) بمحاذاة الكتة وبقي الخاسر (0)، كما افتتح يرموك البقعة الغلة بتخطيه وادي السير 40-37 ليساويه الرصيد (2) وبقي عمان ثالثاً (8) وساكب رابعاً (4).

وينطلق غداً الأسبوع السابع بمواجهة وادي السير وساكب عند السادسة بقاعة الأميرة سمية وتلك القاعة ستشهد أيضاً ختام المرحلة الخميس اليوم الذي يليه، إذ يتقابل يرموك البقعة والراية في الخامسة والنصف ثم عمان والكتة عند السابعة.

على صعيد متصل، حسمت القرعة تسمية قاعة الحسن في إربد مكاناً سيجمع مقابلة كأس السوبر بين بطل الدوري السلط وبطل الكأس العربي، بحيث تقام المباراة، إما 31 الشهر الجاري أو 3 تشرين الثاني المقبل.

من جهة ثانية افتقدت الأسرة الرياضية بعمومها واليد بشكل خاص نائب رئيس لجنة كرة اليد بنادي الحسين ومدير الفرق رفاد الخلايلة الذي غيبه الموت الليلة قبل الماضية.