عمان- علاء القرالة

رجح مصدر مطلع ان يجتمع الفريق الاقتصادي في الحكومة يوم غد الاثنين، في اول اجتماع له بعد اداء القسم ، لبحث ابرز التحديات والمشاكل التي تواجة الاقتصاد الوطني.

وقال المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه الى "الرأي" ان الفريق الاقتصادي سيضع التصورات الأولية لمعالجتها بالشراكة مع القطاع الخاص الذي تضرر بشكل كبير جراء جائحة كورونا .

وبين المصدر أن رئيس الوزراء سيحضر جانبا من الاجتماع ، مبينا ان الفريق الاقتصادي سيضم عددا من الوزراء برئاسة الدكتور امية طوقان ووزير المالية ووزيرة الصناعة والتجارة والتموين ووزير العمل وشؤون الاستثمار ووزير الزراعة ووزير التخطيط ووزير الطاقة والثروة المعدنية والسياحة ووزير الدولة لشؤون الاعلام .

وقال المصدر، إن الاجتماع سيناقش ابرز التحديات التي ستواجة القطاعات مع وضع تصور سريع للبدء في المشاورات مع القطاعات الاقتصادية المختلفة ، لوضع حزمة اجراءات كفيلة في تخفيف الاثار السلبية عليها واعادة اوضاعها الى منحنيات اقتصادية مقبولة وبشكل يتواءم مع الحالة الصحية والمحافظة على المواطنين من الاصابة بفيروس كورونا .

وأكد أن ابرز الملفات التي ستخضع للنقاش خلال الاجتماع ملف الموازنه العامة والتحديات التي ستواجها خلال العام المقبل، بالاضافة الى وضع جدول زمني للخروج ببرنامج عملي قابل للتطبيق وعرضه على مجلس الوزراء ليتم تضمينه لبرنامج العمل للحكومة والتي سترفعه الى جلاله الملك خلال الشهور الثلاثة الاولى من عمر الحكومة.

وورثت الحكومة الحالية من سابقتها جملة من التحديات التي تسببت بها جائحة كورونا، حيث انها امام تحد حقيقي يتطلب التشاركية في اتخاذ القرارات خصوصا الاقتصادية منها وفق مراقبين.

بدوره بين رئيس الوزراء في تصريح صحفي بعد التكليف ان الحكومة ستعمل على الموائمة ما بين صحة المواطنين والشان الاقتصادي ،مبينا ان الحكومه ستعمل على التشاور والتشارك مع القطاع الخاص في ايجاد حلول للتحديات الاقتصاديه الكبيره التي تقف امامهم وامام الاقتصادي الوطني .