عمان  - الرأي

تصادف اليوم الذكرى الثلاثون لليوم العالمي لكبار السن، والذي يهدف الى رفع مستوى الوعي بالاحتياجات الصحية الخاصة لهم وإسهاماتهم في صحتهم وفي عمل المجتمعات التي يعيشون فيها، وزيادة فهم تأثير جائحة كورونا على كبار السن وتأثيرها على سياسة الرعاية الصحية والتخطيط. محليا.

وقالت الامينة العامة للمجلس الأعلى للسكان الدكتورة عبلة عماوي في بيان صحفي بالمناسبة » إن نسبة كبار السن 65 +سنة بلغت حوالي 3.7 %، وعددهم حوالي 518.757، وشكلت الإناث المُسنات ما نسبته 49.1%، في حين شكل الذكور ما نسبته 50.9 %، كما وبلغ معدل العمر المتوقع عند الولادة للإناث 74 سنة وللذكور 72.5 سنة».

وأشارت عماوي، إلى أن نسبة كبار السن في الأردن ستكون في تزايد عبر الأعوام القادمة بحسب وثيقة سياسات الفرصة السكانية 2017، حيث من المتوقع أن تصل هذه النسبة إلى 8.6 % مع نهاية عام 2040 وهو عام ذروة الفرصة السكانية، مبينة انه وعلى الصعيد العالمي فقد بلغ عدد الاشخاص الذين تبلغ أعمارهم 65 عامًا أو أكثر حوالي 703 ملايين في عام 2019، وعلى مدى العقود الثلاثة القادمة من المتوقع أن يتضاعف عدد كبار السن في جميع أنحاء العالم ليصل إلى أكثر من 1.5 مليار شخص في عام 2050.

وقالت عماوي، الى أن جميع الفئات العمرية معرضة لخطر الإصابة بـالكورونا، الا أن كبار السن هم أكثر عرضة للمضاعفات المسببة للوفاة أو الأمراض المستعصية بعد الإصابة بالفيروس، حيث يتسبب الفيروس بوفاة أولئك الذين تزيد أعمارهم على 80 عامًا بمعدل اعلى بخمسة أضعاف من الفئات العمرية الاخرى على المستوى العالمي، مشيرة إلى أن نحو 66٪ من الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على الـ70 عامًا يعانون من حالة مرضية واحدة على الأقل، مما يضعهم في خطر متزايد للتأثير الشديد من العدوى أو الاصابة بالكورونا، كما يؤدي انتشار الوباء أيضًا إلى تق?يص فرص توافر الخدمات الطبية الطارئة التي لا علاقة لها بـ المرض مما يزيد من المخاطر التي تهدد حياة كبار السن.

وبينت عماوي، أن فيروس كورونا يؤثر على مرضى الامراض المزمنة بشكل أكبر من الأصحاء وخاصة فئة كبار السن، وبحسب دراسة واقــع كبــــار الســـن في الأردن يعاني حوالي 86% من فئة كبار السن في الأردن من أمراض مزمنة أبرزها ضغط الدم والكوليسترول والسكري وأمراض القلب والفشل الكلوي المزمن، وبلغت نسبة كبار السن 60 سنة فأكثر الذين تم تشخص اصابتهم بالسكري وفق بيانات مسح السكان والصحة الاسرية ( 2017-2018) حوالي 34.6% بين الاناث وحوالي 29.3% بين الذكور، كما بلغ عدد كبار السن الأردنيين الذكور 60 فأكثر المسجلين ضمن مرضى الفشل ?لكلوي المزمن حوالي 1114 مصابا، مقابل 999 مصابة من الاناث، وذلك وفق السجل الوطني لإمراض الكلى 2018 الصادر عن وزارة الصحة.

وبينت ورقة سياسات » الأثر الاقتصادي لجائحة كورونا على كبار السن في الأردن» المعدة من قبل المجلس الوطني لشؤون الأسرة 2020، تأثير جائحة كورونا على كبار السن من الناحية الاقتصادية في الأردن، حيث أظهرت أن نسبة العاملين من فئة كبار السن مع نهاية عام 2015 قد بلغت ما نسبته 2.3% من إجمالي المشتغلين الأردنيين، وبواقع 2.6% للذكور و0.4% للإناث، وأن كبار السن في الأردن كغيرهم في دول العالم تأثروا بتبعات جائحة كورونا لأنهم أكثر عرضة لفقدان أعمالهم حيث تتحمل الفئة العاملة من كبار السن ومعظمهم يعملون بشكل مؤقت في قطاعات ?لحرف اليدوية أو الزراعية أو العمل من خلال المنزل العبء الأكبر من فقدان أعمالهم و/أو عدم قدرتهم على تسويق منتجاتهم.