عمان - نضال الوقفي



قال نائب الرئيس التنفيذي لـ «أورانج الأردن» الرئيس التنفيذي للمالية رسلان ديرانية أن إيرادات قطاع الاتصالات شهدت تراجعا في النصف الأول من العام الحالي مقارنة بذات الفترة من العام السابق.

وأضاف ديرانية في تصريح إلى الرأي أن إيرادات قطاع الاتصالات تراجعت في النصف الأول من هذا العام ببلوغها 402.37 مليون دينار مقارنة بما سجلته في ذات الفترة من العام الماضي والذي بلغ 408.83 مليون دينار.

وقال ديرانية أن أرباح القطاع شهدت هي الأخرى تراجعا في مقدارها في النصف الأول من العام الحالي مقارنة بذات الفترة من عام 2019، بوصولها في النصف الأول من هذا العام إلى 31.7 مليون دينار مقارنة بما كانت عليه في الستة أشهر الأولى من العام الماضي والبالغ 38.39 مليون دينار.

ولفت ديرانية إلى أن من العوامل التي أثرت سلبا على إيرادات القطاع و أرباحه تمثل في حدة المنافسة القائمة في قطاع الاتصالات، فضلا عن الأثر السلبي للعديد من التطبيقات التي دخلت للقطاع، والتي أدت بدورها إلى حدوث انخفاض في إيرادات القطاع وأرباحه على حد سواء.

وأكد ديرانية على دور المشاركة بعوائد خدمات الخلوي الصوتية البالغة 10% سنويا بحدوث هذا التراجع، لافتا إلى أنها تترتب على شركات أساسية في قطاع الاتصالات.

وأضاف أن الحديث عن المستقبل والنهوض بقطاع الاتصالات، يستوجب معه حل هذه العقبات، وأخرى غيرها، حتى يتمكن القطاع من إدخال خدمات ذات مردود اقتصادي إيجابي كبير مثل الجيل الخامس من الشبكات الخاصة بالإنترنت، فضلا عن ما يمثله حل هذه العقبات من أهمية في تعزيز عملية إدامة الشبكات.

ونوه ديرانية إلى أن التوقعات تشير إلى ازدياد أهمية قطاع الاتصالات حاليا خلال وجود جائحة الكورونا، و كذلك مستقبلا، نظرا إلى الاعتماد الكبير على خدمات هذا القطاع في أداء الأعمال من أي مكان يمكن أن يتواجد فيه الشخص، كالعمل، أو في المنزل. فضلا عن دوره في تعزيز عمل قطاعات حيوية أخرى مثل التعليم والصحة، وهو ما يؤكد ضرورة حل المشكلات التي يواجهها قطاع الاتصالات لتعزيز عملية النهوض به.