عمان - الرأي



رعى معالي السيد عيد الفايز رئيس مجلس أمناء جامعة الزيتونة الأردنية حفل وضع حجر الأساس لمبنى مكتبة الجاحظ التاريخية والواقعة في وسط مدينة عمّان بحضور الأستاذ الدكتور محمد المجالي رئيس الجامعة والأستاذ الدكتور علي أسعد الداؤود مدير المشروع، والسيد احمد العبادي مدير دائرة العلاقات العامة.

وممثلي المكاتب الهندسية المشرفة على المشروع المهندس عبد اللطيف البزور والمهندس محمد الشنطي وشركة السيد أحمد السيد المنفذة للمشروع وأصحاب المكتبة شاهين وشاهر المعايطة.

وأكد الفايز على أن جامعة الزيتونة الأردنية تعتبر من الجامعات الرائدة في البحث العلمي وخدمة المجتمع حيث تقوم الجامعة بمجموعة من الأنشطة المجتمعة والتي ترتكز من خلالها على خدمة المجتمع المحلي سواء في المجالات الصحية أو التدريبية ويعتبر مشروع مكتبة الجاحظ من المشاريع الرائدة والتي من خلالها يتم تشجيع العودة للمطالعة وأهمية الكتاب.

من جانبه بين المجالي أن الجامعة تضع أولوياتها للمشاريع البحثية الوطنية والتي تتلاءم مع متطلبات البحث العلمي في المملكة.

ويعتبر إعادة إنشاء مكتبة الجاحظ من المشاريع المهمة التي نفذتها الجامعة وبالتعاون مع أمانة عمّان وعلى نفقتها الخاصة والتي تعود فائدتها على العّمانيين بمختلف أطيافهم وميولهم.

وأفاد مدير المشروع الأستاذ الدكتور على الداؤود بأن هذه المكتبة التاريخية والتي يعود إنشائها لأكثر من مائة عام، تحتوى على مخطوطات يعود تاريخها لأكثر من ألف عام ومجموعة من الكتب النادرة ونسخ من القرآن الكريم بخط اليد.

وبين الداؤود أن تصميم المكتبة بحيث تتناسب مع النمط المعماري لوسط مدينة عمّان وقد تم أيضاً التجهيز لبرمجيات خاصة بهذه المكتبة وطريقة عملها بحث تواكب التطور التكنولوجي الحالي والمستقبلي، ومن المتوقع الانتهاء من المشروع خلال الأسبوعين القادميين.

وثمن الداؤود جهد أمانة عمّان الكبرى المتمثلة بالمهندس فراس الربضي مدير التراث في الأمانة الذي كان له الأثر الإيجابي في التصميم والإنشاء.