عمان - نضال الوقفي

كشف رئيس هيئة تنظيم قطاع الاتصالات الدكتور غازي الجبور أن اجمالي الشكاوى التي وردت إلى الهيئة في النصف الأول من العام الحالي بلغ 2356 شكوى.

وأضاف الجبور في تصريح إلى الرأي أن الهيئة تدرك تماما الأهمية الحيوية لقطاعات الاتصالات وتكتولوجيا المعلومات والبريد في الشأن الاقتصادي، نتيجة ما لخدمات هذه القطاعات من أثر حيوي في تعزيز عمل قطاعات أخرى عديدة، وهو ما من شأنه التأكيد على أهمية استقبال الهيئة للشكاوى والدور الذي تقوم به في هذا الجانب لجهة العمل على معالجتها، مضيفا بهذا الشأن أن عدد الشكاوى المغلقة وصل إلى 2103 شكوى أو نحو 89.3% من إجمالي عدد الشكاوى التي وردت للهيئة خلال النصف الأول من العام الحالي.

وقال الجبور أنه على صعيد أنواع الشكاوى الواردة للهيئة فقد توزعت إلى 1506 شكوى حيال خدمة الإنترنت، و 790 شكوى خاصة بخدمات الخلوي، فضلا عن 17 شكوى خاصة بخدمات البريد، إضافة إلى 43 شكوى خاصة بخدمات الخط الثابت.

وفي جانب متصل، فإن الاحصائيات التي أعلنتها هيئة تنظيم قطاع الاتصالات أظهرت أن إجمالي عدد اشتراكات الهاتف الخلوي في نهاية العام 2019 بنظامي الدفع المسبق والدفع اللاحق بلغ حوالي 7.78 مليون اشتراك، فيما وصل إجمالي عدد اشتراكات الشبكة العنكبوتية (الإنترنت) في الربع الأخير من العام الماضي إلى حوالي 8.27 مليون اشتراك، فيما وصل عدد اشتراكات الهاتف الثابت إلى ما يربو على 317.4 ألف اشتراك.

يشار إلى أنه يندرج ضمن رسالة هيئة تنظيم قطاع الاتصالات تنظيم أداء قطاعي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وتحفيز المنافسة فيهما، وحماية مصالح المستفيدين من هذين القطاعين، إضافة إلى مراقبة تطبيق معايير جودة الخدمات وتقديمها بأسعار ملائمة.