عمان - بترا

أكد رئيس جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا الدكتور مشهور الرفاعي أنّ التميّز والتنافسية على مستوى العالم يمثّلان استراتيجية أساسية للجامعة.

وأضاف خلال حفل استقبال الطلبة الجدد اليوم الثلاثاء، عبر تقنية الاتصال المرئي في مدرج الصداقة في الصرح الجامعي، انّ ما حققته الجامعة من إنجازات ونجاحات يهيّئ لها منصة تدعم هذا الانطلاق.

وقال، ان جامعة الأميرة سمية هي الوحيدة في الأردن، التي تجري امتحان قبول ومقابلة شخصية في جميع التخصصات ما رفع من مستوى خريجيها، وأسهم في تزايد الطلب عليهم في سوق العمل، مبيناً أن حوالي 90 بالمئة من خريجي الجامعة يحصلون على وظائف في ستة أشهر الأولى بعد تخرجهم، مشيراً إلى أن إدارة الجامعة تعقد لقاءات دورية مع الطلبة لإشراكهم في سياساتها، ولتطوير الخدمات المقدم لهم.

من جهته عرض عميد شؤون الطلبة الدكتور رامي سالم للخدمات التي تقدمها العمادة، والأنشطة اللامنهجية، والأندية الطلابية التي يمكن للطلبة الانضمام إليها لتعزيز مهاراتهم وصقل مواهبهم.

بدوره بيّن عميد كلية الملك حسين لعلوم الحوسبة الدكتور أشرف أحمد، أن الكلية توفر أحدث التجهيزات المختبرية، وتؤمّن لطلبتها سبل المشاركة في مسابقات دولية قوية لإيمانها بالتعلم من خلال التنافس، متوقعاً من الطلبة أن يغتنموا فرصة التعلم الذاتي ويعزّزوا من قيمة البحث العلمي.

وأعطى نائب عميد كلية الملك عبدالله الثاني للهندسة الدكتور عصام القرالة صورة تفصيلية عن أقسام الكلية وشراكاتها مع شركات عالمية ومحلية، مؤكداً على فكرة الهندسة بشكلها الشمولي، ودورها في تحقيق رفاهية الإنسان، من خلال استخدام التكنولوجيا الحديثة.

وتحدث عميد كلية الملك طلال لتكنولوجيا الأعمال الدكتور عبد الرحيم أبو البصل عن آخر إنجازات الكلية، وحصولها على اعتماد (AACSB)، مشيرا الى أنها تلقى حضورا محليا وعالميا.