غزة - بترا

قال المستشار الاعلامي لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "اونروا" عدنان أبو حسنة إن الوكالة تمر بأزمة مالية خانقة ولديها عجز حتى نهاية العام بنحو 200 مليون دولار، ما يؤثر على استمرار برامج الصحة والتعليم ورواتب الموظفين.

وأشار ابو حسنة في تصريح صحفي اليوم الى أن نداء "أونروا" حول كورونا يحتاج لأكثر من 94 مليون دولار وهو مبلغ ليس له علاقة بأزمة "اونروا" الخانقة، مبيناً أن هناك جهودا حثيثة تبذل وعلى جميع المستويات لتوفير الدعم المالي لخدمات الوكالة.

وأشار الى أن الاونروا تدرس خيارات متعددة لبدء العملية التعليمية، وهناك مشاورات مع وزارتي التعليم والصحة، وأن الأخيرة ستقرر المناسب وفق الخارطة الوبائية في القطاع.

وأكد أن أمكانية العودة للدراسة متوفرة وما يهمنا الآن إيصال الكتب المدرسية لبيوت الطلبة.