عمان  -  فرح العلان

فاز د.زهير توفيق برئاسة جمعية النقاد الأردنيين بالتزكية.

وانتخبت الجمعية في مؤتمرها السنوي الذي عُقد في مقر رابطة الكتاب الأردنيين الهيئةَ الإدارية للدورة الثانية عشرة، وفاز بعضويتها بالتزكية أيضاً كلّ من د.دلال عنبتاوي (نائب الرئيس)، د.نضال الشمالي (أمين السر)، د.دعاء سلامة (أمين الصندوق)، د.ريما مقطش (أمين اللجان).

يُذكر أن توفيق حاصل على شهادة الدكتوراة في العلوم السياسية من جامعة العالم الأميركية المفتوحة سنة 2008، وشهادة الماجستير في الفلسفة من الجامعة الأردنية سنة 1997، وعمل مدرّساً في وزارة التربية والتعليم (1980-2000)، وفي عدد من مدارس الجامعات الخاصة.

نال توفيق جائزة ناجي نعمان الأدبية من مؤسسة ناجي نعمان للثقافة بالمجّان سنة 2004 عن قصيدته «على باب الدمشقيات»، وهو عضو في رابطة الكتّاب الأردنيين، والجمعية الفلسفية الأردنية، ومن أعماله الأدبية: «أضواء ليلى في بحار السندباد».

وكانت جمعية النقاد الأردنيين قد تأسست في عام 1998، وعقدت سبعة مؤتمرات، كان أخرها «مؤتمر الرواية والفلسفة». وستعقد مؤتمرها الثامن بعنوان «الرواية والتاريخ» في عام 2021. وقد صدر عن الجمعية عدد من الكتب، هي: «آفاق النظرية الأدبية المعاصرة: بنيوية أم بنيويات» (2007)، و«التجنيس وبلاغة الصورة» (2008)، و»القصة القصيرة في الوقت الراهن» (2011)، و«الرواية الأردنية على مشارف القرن الواحد والعشرين: دراسة تطبيقية» (2014)، و«بدر شاكر السياب: خمسون عاما على رحيله» (2020).