عمّان - غدير السعدي

أطلق الشاب حمزة عطالله الحسبان، مشروع «انتخابات شباب 2020» انطلاقاً من رؤية جلالة الملك في تعزيز دور الشباب في المشاركة في الحياة السياسية وعملية اتخاذ وصنع القرار وتفعيل دورهم.

ويستهدف المشروع، الذي انبثق عن مؤسسة (فينا الخير)، الناخبين الجدد والمقاطعين والمرشحين الشباب ويستهدف مجموعة شباب من مختلف المحافظات لتمكينهم سياسياً وإعطائهم تدريبات لتمكينهم من الترشح للانتخابات ويتم اختيارهم على عدة أسس.

وقال الحسبان، وهو طالب حقوق بجامعة آل البيت، أن الية عمل المشروع تهدف إلى استقطاب أكبر عدد من الشباب المقاطعين وسماع اقتراحاتهم وأفكارهم وسبب مقاطعتهم خلال جلسات حوارية مع المرشحين، لإعادتهم إلى صفوف الناخبين.

أما بالنسبة للناخبين الجدد خلال الأربع سنوات الماضية فتعقد لهم ورشات عن (كيفية اختيار المرشح المناسب) ويعمل هذا المشروع على مستوى المحافظات، وتم تدريب ١١٣٢ ناخبا لغاية الآن.

ويعمل المشروع على تمكين الشباب وتنمية أفكارهم وتثقيفهم بواجباتهم وحقوقهم بالإضافة إلى تنمية مهاراتهم، وكيفية اختيار المرشح المناسب بعيداً عن العشائرية أو أي حسابات أخرى قد تؤثر على اختياراتهم وتثقيفهم بأهمية البيانات الانتخابية وقوة المرشح ومدى التزامه ببيانه الانتخابي.

ويدير الحسبان عدة مشاريع في مجال تمكين الشباب لدى العديد من المنظمات الدولية والمحلية، وهو مدير مؤسسة «فينا الخير» لتنمية المهارات البشرية وتضم ١٢٨٦٠ متطوعا في مختلف المحافظات. ونفذ الحسبان ٤٦ مبادرة تطوعية شبابية في مختلف محافظات، ١٢ مبادرة في الجامعات الأردنية.

ومدير مشروع (معاً صديق الحجر المنزلي) بالتعاون مع وزارتي الصحة والشباب لتقديم الدعم النفسي والتدريبات لمن في الحجر المنزلي بمختلف الأعمار وبالشراكة مع منصة «نحنُ» المنصة الوطنية للتطوع وبتنفيذ كوادر مؤسسة «فينا الخير».

ويهدف المشروع إلى المساهمة في الحد من انتشار وباء «كورونا» واحتواءه في الاردن، ويقوم المشروع على ضبط الحجر المنزلي والتواصل المرئي اليومي ومدى الالتزام وتقوم فرق المشروع باعطاء دورات وورشات توعية خلال فترة ١٤ يوم، وفي اليوم الخامس عشر يفحص الفريق الطبي التابع للمشروع المحجور عليهم فحصا نهائيا للتأكد من خلو الحالات بعد ١٤ يوم.

ومن أبرز المبادرات التي كان الحسبان قد أسسها مبادرة لتزهو مدارسنا لصيانة المدارس، و مبادرة ذوي الاحتياجات، ومبادرة ال البيت، ويوم الطفل العالمي، مبادرة فينا الخير لتمكين الشباب (اعطاء دورات مجانية للشباب)، تدريب وتوظيف ٤٨٠ طالب في برنامج «سند» بالتعاون مع مركز تطوير الأعمال، وشارك في مبادرة «يوميتهم علينا» لتوزيع الطرود خلال ازمة كورونا