اربد - الرأي

حققت كلية الإعلام في جامعة اليرموك، نتائج متقدمة في اختبارات الكفاءة الجامعية بتخصصات الإعلام العام والمتخصص، والتي تجريها هيئة إعتماد مؤسسات التعليم العالي.



وحقق قسما الصحافة والإذاعة والتلفزيون نسب "إتقان" مرتفعة في الكفايات المعرفية والمهارية والاتجاهات، كما و حقق قسم العلاقات العامة والإعلان مؤشرات مرتفعة مقارنة بالسنوات السابقة على مختلف الكفايات، وتحديداً في مجالات الرأي العام والإعلان، وتنفيذ الحملات الإعلانية، وحملات العلاقات العامة، ومشروع التخرج، والبحوث التطبيقية، والمراسم والبرتوكولات.

وقال عميد الكلية الدكتور خلف الطاهات، ان هذه النتائج تؤكد مكانة وريادة كلية الإعلام في جامعة اليرموك، على مستوى الجامعات الأردنية، كما وتجسد عراقة الكلية بوصفها واحدة من أعرق الكليات المتخصصة في فنون الإعلام والإتصال على مستوى الجامعات العربية والمنطقة.

وأضاف ان الكلية تسير وفق خطتها المنبثقة من الخطة الإستراتيجية لجامعة اليرموك ، وهي المحافظة على المكانة العلمية المتميزة لمخرجاتها في سوق الصحافة والاعلام، من خلال اعداد وتأهيل وتطوير كوادر اعلامية مؤهلة على الدوام لتحقيق التميز والريادة في الإعداد العلمي والمهني في مجال العمل الاعلامي بمختلف اشكاله.

وأشار الطاهات إلى أن الكلية تسعى دائما ومن خلال ما تطرحه من برامج اكاديمية متخصصة، وبما تتضمنه هذه البرامج من مساقات نظرية وتطبيقية وفقا لبرامج اكاديمية رفيعة المستوى مهنياً وتقنياً وبحثياً الى تحقيق اهداف الكلية، المتمثلة بالوصول الى أعلى مستويات الفعالية والمعرفة والجودة والمهنية.