المملكة المتحدة- أ ف ب



حذر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الجمعة من أنّ المملكة المتحدة تواجه "موجة (وبائية) ثانية"، في وقت لا تستبعد حكومته اللجوء إلى عزل شامل جديد لكل بريطانيا بصفته "خط دفاع أخير".

وقال أثناء زيارته موقعاً قرب اوكسفورد يشيّد فيه مركز لإجراء الفحوص، "لا شك لدينا، كما أقول منذ أسابيع، أننا قد نواجه موجة وبائية ثانية وأنّنا نرى واحدة آتية الآن".

وأضاف "نشاهد ذلك في فرنسا، اسبانيا، وفي كل أوروبا".

ولدى سؤال هيئة الإذاعة البريطانية وزير الصحة مات هانكوك بشأن تقارير صحافية حول احتمال فرض عزل شامل ثان يمتد لأسبوعين خلال العطل المدرسية التي تبدأ منتصف تشرين الأول/اكتوبر، قال إنّ "الحكومة تريد تجنب عزل على المستوى الوطني، ولكننا مستعدون للقيام بما هو ضروري".

وتابع "إننا مستعدون للقيام بما يلزم لحماية الأرواح".

وتواجه بريطانيا التي سجّلت أكبر عدد من الوفيات في أوروبا (42 ألفا)، ارتفاعا جديدا في الإصابات على غرار بقية جيرانها.

وقال وزير الصحة إنّ "عدد الذين يعالجون في المستشفيات يتضاعف كل ثمانية ايام".

وحسب دراسة أجراها المكتب الوطني للإحصاءات، فإنّ نحو59 ألف بريطاني كانوا مصابين بفيروس كورونا المستجد في الأسبوع الممتد بين 4 و10 أيلول/سبتمبر، ما يعني أنّ مواطنا مصاب من اصل 900.

واشارت الدراسة إلى أنّ أكبر عدد للإصابات في شمال-شرق البلاد ولندن.