مدريد - ا ف ب 

أعلنت الجمعة منطقة العاصمة الاسبانية مدريد التي تعدّ بؤرة وبائية، تقييد التحركات على نحو 13% من سكانها بهدف الحد من تفشي فيروس كورونا المستجد.

سيكون بمقدور السكان المعنيين مغادرة أحيائهم للذهاب إلى العمل، وزيارة طبيب أو أخذ أولادهم إلى المدارس، وفق رئيسة هذه المنطقة التي تعدّ 6,6 مليون نسمة، ايزابيل دياز ايوسو. وأشارت إلى أنّ التجمعات يجب أن تحدد بستة أشخاص بدلا من 10.