عمان -الرأي

وقعت الجامعة الأردنية ووزارة الداخلية أمس، ملحق مذكرة التفاهم للاتفاقية التي وقعتها العام الماضي مع الوزارة وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP)لإطلاق برنامج ماجستير في الإدارة والتنمية المحلية في الجامعة وبتمويل من الاتحاد الأوروبي ضمن مكونات برنامج دعم اللامركزية والتنمية المحلية.

ووقع ملحق المذكرة عن الجامعة رئيسها الدكتور عبد الكريم القضاة، وعن وزارة الداخلية الوزير سلامة حماد.

بموجب ملحق المذكرة، تقبل الجامعة 64 موظفًا من وزارة الداخلية ووزارة الإدارة المحلية والوزارات المعنية الأخرى والبلديات ومؤسسات المجتمع المدني في برنامج الماجستير في التنمية والإدارة المحلية بكلية الأعمال في الجامعة.

ويهدف البرنامج إلى تزويد الطلبة بالخبرات والمهارات اللازمة لدعم التنمية الاقتصادية المحلية وتحسين الخدمات وتعزيز سيادة القانون.

وفي تصريح سابق، قال وزير الداخلية إن المذكرة تأتي ترجمة لتوجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني لتعزيز كفاءة موظفي الوزارة والوحدات الإدارية في مجال الإدارة المحلية من خلال برامج علمية متقدمة، خاصة في ظل تطبيق اللامركزية مؤكدًا أن الإنسان ثروة الأردن وبحاجة إلى مواصلة بناء قدراته.

في حين أعرب القضاة عن أهمية هذا التعاون المستمر بين المؤسسات الرسمية في الأردن، مثمنًا اختيار الجامعة كشريك أكاديمي في هذه المبادرة التي تعزز مساهمتها في بناء قدرات المجتمات المحلية من خلال برامج تعليمية موجهة ومدروسة تعود بالفائدة عليها.