بغداد - بترا

دانت رئاسة الجمهورية العراقية استهداف تركيا لمنطقة سيد كان شمالي العراق، واعتبرته "انتهاكاً خطيراً للسيادة العراقية".

وقال الناطق الرسمي لرئاسة الجمهورية في بيان صدر اليوم الثلاثاء، إن الخروقات العسكرية التركية المتكررة للأراضي العراقية "تعد انتهاكاً خطيراً لسيادة العراق"، داعيا الى "ايقاف كافة العمليات العسكرية التي من شأنها المساس بعلاقات حسن الجوار والركون إلى الحوار والتفاهم لحل المشاكل الحدودية بين البلدين الجارين".

وكانت طائرة تركية مسيرة قصفت اليوم اجتماعا لضباط من حرس الحدود العراقي مع جماعات من حزب العمال الكردستاني المعارض لتركيا، وتسبب بقتل وإصابة نحو 20 شخصا بينهم ضابطان عراقيان كبيران.