عمان - الرأي

شكر حارس مرمى المنتخب الوطني والفيصلي الأسبق لؤي العمايرة جماهير كرة القدم الأردنية التي ساهمت بحصوله على المركز الأول في استفتاء أجمل التصديات في تاريخ بطولة كأس الاتحاد الآسيوي.

وتمكن العمايرة من الحصول على أعلى عدد من الأصوات في الاستفتاء الذي نشره الموقع الالكتروني للاتحاد الآسيوي بواقع 70% من أصل 21353 شخصاً شارك به.

وتفوق العمايرة على إزهام ترميزي من جوهور دار التعظيم الماليزي الذي حل ثانياً، وعلى حسن سني حارس هوم يونايتد، وماميت اورازمحمدوف–التين عسير، وأخيراً علي ضاهر حارس مرمى العهد اللبناني.

وجاء فوز العمايرة من خلال التصدي الذي قام به أمام شعب إب اليمني يوم 2 نيسان 2013 في ذهاب دور المجموعات، حين حصل الأخير على ركلة جزاء تقدم ناطق حزام لتنفيذها، ولكن الحارس العمايرة كان على الموعد في التصدي لها.

وسدد حزام الكرة في وسط المرمى، ورغم أن العمايرة ارتمى على الجهة اليمنى إلا أن التركيز العالي سمح له بمد يده اليسرى وإبعاد الكرة، ليكون لهذا التصدي تأثير كبير في فوز الفيصلي حامل لقب نسختي 2005 و2006 بنتيجة 2-1.

واعتبر العمايرة أن دعم جماهير كرة القدم الأردنية له منحه فرصة الفوز بهذا الاستفتاء وأشار أن هذا الإنجاز يسجل لكرة القدم الأردنية قبل أن يسجل له على الصعيد الشخصي.

ووجه نجم النشامى الأسبق الشكر لكل من قام بالتصويت لصالحه، وأكد أن وقوف الجماهير الأردنية خلف اللاعبين في مختلف المحافل أمر ليس بجديد.