أعلنت خطوط «راين اير» الجوية الإيرلندية المنخفضة الكلفة امس تكبدها خسائر كبيرة خلال الربع الأول من عامها الماليّ، بعدما أدت جائحة كوفيد-19 إلى تراجع حاد في الطلب على السفر الجوي.

وكشفت «راين اير» ومقرها دبلن في بيان نتائج مالية عن تكبدها خسارة بقيمة 185 مليون يورو (216 مليون دولار) في الأشهر الثلاثة حتى نهاية حزيران أو الربع الأول من عامها المالي، وذلك بعد حسم الضرائب المستحقة عليها.

ويشكل ذلك اداء هزيلا مقارنة بتحقيقها أرباحا صافية قدرها 243 مليون يورو في الفترة نفسها من العام 2019، لكن التراجع لم يبلغ توقعاتها الخاصة بتسجيل خسائر قدرها 200 مليون يورو.

وتراجعت أعداد الركاب الذين نقلتهم الشركة بنسبة 99 بالمئة ليصلوا إلى 0,5 مليون راكب فقط في الربع الأول مقارنة بـ 42 مليون راكب في العام السابق، فيما ظل أكثر من 99 بالمئة من أسطول الخطوط الجوية على الأرض خلال الفترة نفسها.

وانهارت المبيعات إلى 125 مليون يورو من 2,312 مليار خلال الفترة نفسها من العام الماضي. وتلقى قطاع الطيران العالمي ضربة كبيرة بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، بحيث أدت الإغلاقات الوطنية بسبب الحال الصحية وإغلاق الحدود إلى الإضرار بالطلب على السفر.