ندى شحادة

«مبادرة عون الخيرية» مبادرة خيرية تطوعية بدأت عام 1992 وتعرضت لانقطاعات عدة حتى أكمل مسيرتها المهندس يونس حمزة العطار في عام 2018 لتؤكد أهمية التركيز على جانب الإحساس بالمسؤولية الاجتماعية ومفهوم المواطنة الصالحة.

يقول العطار: «مبادرة عون الخيرية هي مبادرة شبابية تضم عددا كبيرا من المتطوعين من ذوي الأعمار المختلفة وتهدف لزرع الأمل والمحبة في نفوس المتطوعين وتعينهم على قضاء حوائج غيرهم من العائلات المعوزة».

ويتابع: «تستهدف المبادرة فئات عدة في المجتمع كالفقراء، الأسر الأقل حظا، الأرامل والمطلقات، ذوي الإعاقة، مساعدة طلاب الجامعات والمدارس في تغطية جزء من تكاليف دراستهم ، رسم الجداريات، زيارات شهرية لدور الأيتام والمسنين».

ويبين بأن: «نشاطات المبادرة شملت زيارة العديد من المستشفيات والمدارس ومراكز ذوي الإعاقة في عام 2018».

وعمد القائمون على المبادرة إلى تقديم الحقائب والمعاطف والأحذية والقرطاسية لأبناء العائلات الفقيرة.

ويلفت إلى أن فعاليات المبادرة تشمل أيضا : «إقامة أيام طبية مجانية وحملات للتبرع بالدم».

وتأتي نشاطات هذه المبادرات التطوعية ضمن مجموعة من الفعاليات التي تنظمها المبادرات بشكل دائم وعلى مدار العام لدعم العائلات الفقيرة والمحتاجة في المجتمع ولتبث روح الخير والعطاء في قلوب أفراد المجتمع لنغدو مجتمعا متماسكا وقادرا على النهوض والإرتقاء نحو العلا.