عمان - الرأي

أجرى وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي ووزير خارجية البرتغال أوغوستو سانتوس سيلفا محادثات اليوم أكدا خلالها اهتمام البلدين تطوير التعاون والتضامن في مواجهة جائحة كورونا وتبعاتها.

واستعرض الوزيران خلال المحادثات التي جرت عبر الهاتف الجهود المبذولة لبلورة موقف دولي فاعل يحول دون تنفيذ القرار الاسرائيلي ضم أراض فلسطينية ويعيد إطلاق مفاوضات جادة لتحقيق السلام العادل على أساس حل الدولتين وفق القانون الدولي.

وثمن الصفدي موقف البرتغال الواضح في رفض الضم خرقا للقانون الدولي ودعمها لحل الدولتين والقانون الدولي سبيلا لتحقيق السلام العادل.

وأكد الصفدي أهمية الدور الأوروبي في جهود منع تنفيذ قرار الضم وحماية كل فرص تحقيق السلام العادل من الخطر غير المسبوق الذي يمثله وفي التحركات المستهدفة إيجاد أفق حقيقي وعملي لحل الصراع على أساس حل الدولتين.

وأتفق الصفدي وسيلفا على إدامة التواصل والتنسيق إزاء التطورات الإقليمية وأكدا استمرار العمل على تعزيز التعاون الثنائي في كل المجالات.