الرأي - رصد

أعلنت زوجة رائد الأعمال الإستوني تيفو أنوس (Toivo Annus) -أحد المهندسين المؤسسين لتطبيق الاتصالات العالمي "سكايب"- وفاته بشكل مفاجئ بسبب مرض غامض.

وقالت عبر بيان صحفي نشر أمس الاثنين "أبلغكم بأقصى الحزن أنه في 12 يوليو/تموز الحالي، توفي زوجنا الحبيب، ورائد الأعمال والمستثمر تيفو أنوس، بمرض غير متوقع". وأضافت أن مراسم الجنازة ستعقد عائليا ويحضرها بشكل خاص أقرب أفراد العائلة.

ووفقًا للصحف الإستونية، فإن سبب وفاة رجل الأعمال كان "مرضا غير معروف" وبناء على طلب الأسرة، لم يتم تقديم تفاصيل أسباب الوفاة.

تم إطلاق سكايب في إستونيا عام 2003، من قبل اثنين من رجال الأعمال الإسكندنافيين: الدانماركي يانوس فريس، والسويدي نيكلاس زينشتروم، وأربعة مطورين إستونيين هم جان تللن وبرت كسوسلو وإهتي هنلا وتيفو أنوس الذي لعب دورا رئيسيا في إدارة أول مكتب لسكايب في تالين وأشرف على فريق الهندسة والشبكة الأساسية.

أصبحت هذه الشركة الناشئة الجديدة ذات الطموحات العالمية قاعدة لتعلم مهارات جديدة وإلهام الأفكار الجديدة. كما ساعد في إنشاء فلسفة جديدة وقدوة يحتذى بها لرواد الأعمال الإستونيين الطموحين في مجال التكنولوجيا.

وبيعت سكايب إلى "أي باي" عام 2005 مقابل 2.6 مليار دولار أميركي، لتصبح أول يونيكورن (اسم يطل على شركة ناشئة خاصة تقدر قيمتها بأكثر من مليار دولار) تأسست في إستونيا.

بعد بيع سكايب، أطلق المؤسسون الإستونيون الأربعة شركة خاصة لإدارة الأصول باسم (إمبينت سوند إنفيستمينت (Ambient Sound Investment ) والتي قدرت أصولها عام 2018 بقيمة 131 مليون يورو.

واستثمرأنوس أيضا بشكل خاص في عدد من الشركات بجميع أنحاء العالم، وكان نشطا في سنغافورة. ويعتبر المستثمر الإستوني الأكثر نفوذاً باستثمارات شخصية وصلت الخمسين استثمارا.

وعام 2010، منحه الرئيس الإستوني وسام النجمة البيضاء من الدرجة الخامسة.