البترا - الرأي

اختتمت في مديرية شباب البترا فعاليات معسكر الأمن والسلم المجتمعي ضمن معسكرات الحسين للعمل والبناء الرقمية بمشاركة 50 شاباً وشابة من الفئه العمريه ( ١٥-١٧ عاماً).

وتحدث النقيب فراس الخرابشة و الملازم خالد الخشمان والملازم ثائر الرواضية والملازم حمزة الراية والملازم رامي الشقيرات والوكيل سفانة الرواضيهة عن الشرطة السياحية ودورها في تقديم الخدمة وعن الاسعافات الأولية طرقها وكيفية تأديتها، وحوادث السير وأضرارها، وعن نشأة الأمن العام وواجباته المجتمعية، ودور المواطن في الحفاظ على أمن وسلامه المجتمع، وعن المخدرات وأضرارها على المجتمع، وعن التوعيه البيئية.

كما اختتمت معسكرات أنماط الحياة الصحية و الكشافة والمرشدات والعمل التطوعي و الأمن والسلامة الوطنية والتي هدفت إلى رفع مستوى الوعي الأمني لدى الشباب، وتحفيزهم على المساهمة في تحقيق الأمن والسلم المجتمعي، بالإضافة إلى التعريف بدور الحركة الكشفية في تنمية المجتمعات والأوطان وتنمية الولاء والانتماء والمواطنة الفاعلة والعمل على تأمين بيئة آمنة وداعمة للشباب من خلال تعزيز انماط الحياة الصحية والسلوكيات الإيجابية لدى الشباب والتخلص من السلوكيات السلبية.

ولدى مديرية شباب الكرك تواصلت اعمال المعسكرات عن بعد وعبر تطبيق زووم بمشاركة 500 عضو من شباب وشابات المحافظة والتي تركز على تدريب المشاركين على مبادئ الزراعة المنزلية ودورها في توفير المنتجات الضرورية التي تساهم في رفد المستوى المعيشي للأسر.

وفي الوقت الذي اختتم فيه معسكر الكشاف المبتدئ في العقبة، بدأت اعمال معسكر المرشدات المبتدئ بمشاركة 25 شابة.

ويهدف المعسكر إلى تأهيل المشاركات لمراحل متقدمة من العمل الكشفي، وتنمية المواهب الكشفية والتعريق بمبادئها واهدافها.

وفي الطفيلة اختتم معسكر الكشافة والمرشدات والعمل التطوعي بمشاركة مراكز شابات الحسا و العيص و عيمة وشباب بصيرا والعين البيضاء والطفيلة و القادسية.

في ذات السياق، انطلق في مديرية شباب معان معسكر التماسك الإجتماعي والذي يهدف الى تعزيز مهارات الشباب الحياتية، وتمكينهم من التفاعل مع متغيرات الحياة وتعليم واكتساب المشاركين المهارات الحياتية الاساسية بطريق جديدة وعبر تطبيقات افتراضية جديدة تواكب تطورات ومتطلبات العصر، وبمشاركة مراكز شباب الشراه و الحسينية و اذرح و شباب و شابات الشوبك.