الرأي- محمد سويلم

تصوير -محمد القرالة

بعيدا عن كل اشكال الحداثة والمدنية والعصرنة ما زال أطفال في قرية ليست قريبة من حضارة المدينة؛ حياتهم بعيدة عن ساحات التكنولوجيا والالعاب الالكترونية.

في هذا المشهد ثمة من يصنع فرحه وفرحة من يشاركه سعادة اللعب بأبسط أشكاله.

أطفال في قرية الصفصافة في محافظة عجلون ،وجدوا في قطعة خردة مبتغاهم عندما صيروها مزلجة تبث لهم فرحا وسعادة لطفولة بسيطة في بيئة بسيطة لكنها اكثر جمالا من مدنيتنا المعقدة وحياتنا المتسارعة.

طفولة امتزجت بتراب الارض فعشته ولعبت تحت شمسها فلوحت بشرتهم السمراء من حرارتها، هؤلاء ملح الارض وأهلها ابناء الكادحين الشاكرين.