عمان - بترا

ركزت نقاشات اللجنة الاستشارية لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين في الشرق الأدنى "الأونروا" خلال اجتماع افتراضي لها عبر تقنية المؤتمرات عن بعد أخيرا على مقدرة "الأونروا" مواصلة تقديم مهام ولايتها بالرغم من التطورات الإقليمية والعالمية الباعثة على القلق، وتحدياتها المالية المستمرة.

وأشار بيان صحفي للوكالة اليوم الأحد، ان المشاركين اظهروا دعما كبيرا للوكالة، وتحديدا في ردود فعلهم تجاه التقدم الذي أحرزته الأونروا في سبيل تعزيز فعاليتها التنظيمية وزيادة الشفافية والكفاءة والمساءلة.

وقال المفوض العام للوكالة فيليب لازاريني، إن المجتمعين في اللجنة الاستشارية كانوا يدعمون نجاح الأونروا في تقديم الحماية والمساعدة للاجئي فلسطين"، مضيفا "علينا الآن أن نواصل العمل من أجل ضمان أن لدينا تمويلا كافيا لمطابقة هذا التوقع".

وتابع "تشاطرنا أنا وفريقي مع اللجنة الاستشارية مخاوفنا حيال التدهور السريع للحياة اليومية للاجئي فلسطين في أقاليم عملياتنا الخمسة"، داعيا جميع الشركاء مواصلة دعمهم للأونروا ومناشدا أعضاء اللجنة الاستشارية مساعدته في سبيل توسيع قاعدة المانحين للوكالة وضمان تمويل متعدد السنوات بديلا عن التمويل السنوي كوسيلة للمساعدة في التخطيط طويل الأجل.

يشار الى أن اللجنة الاستشارية تجتمع مرتين في العام، لمناقشة القضايا ذات الأهمية لـ "الأونروا" والسعي للوصول إلى توافق في الآراء وتقديم النصح للمفوض العام للأونروا.