عمان - بترا

أظهرت نتائج دراسة أجرتها شركة الأبحاث الدولية والمستقلة "إبسوس الأردن" أن قناة المملكة هي المصدر الأول للأخبار في الأردن في شهر رمضان المبارك.

وحازت قناة المملكة في فترة وجيزة على ثقة المشاهدين، بتحقيقها أعلى نسبة مشاهدة للأخبار والبرامج الإخبارية في الأردن، بحسب الدراسة.

ورغم صعوبة الموقف خلال فترة الحظر الكلي والجزئي في الأردن جراء انتشار فيروس كورونا، قالت الدراسة إن قناة المملكة استطاعت تقديم تغطية إخبارية شاملة على مدار الساعة طيلة أيام الأسبوع من خلال شبكة مراسليها الميدانيين في محافظات المملكة وبعض الدول المحيطة مثل فلسطين والعراق ومصر وسوريا ولبنان، إضافة إلى بعض عواصم صنع القرار العالمية.

واشارت الدراسة الى تصدّر برنامج "صوت المملكة" المشهد الإعلامي خلال أزمة كورونا.

وبينت ان برنامج "العاشرة" المعني بالشأن العربي والدولي ركز على آخر مستجدات فيروس كورونا عالميا، بالإضافة الى مساهمة البرامج الأسبوعية بتسليط الضوء على قضايا مختلفة شغلت الرأي العام من زوايا متعددة تسببت بها أزمة كورونا.

وأكدت الدراسة انه كان لمنصات قناة المملكة الرقمية أثر كبير على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث وصلت المشاهدات إلى عشرات الملايين، وساهم برنامج "آت جو" اليومي بتسليط الضوء على أبرز القضايا المتداولة على شبكات التواصل الاجتماعي، كما كان للموقع الإلكتروني للقناة والتطبيقات المرتبطة به دور مهم في نشر الأخبار الرسمية والحصرية محليا وعالميا.