الرأي- وكالات

ذكرت صحيفة صنداي تايمز أن بريطانيا اقتربت من التوصل لاتفاق بقيمة 500 مليون جنيه استرليني (624 مليون دولار) مع شركتي سانوفي وغلاكسو سميث كلاين للحصول على 60 مليون جرعة من لقاح محتمل تطوره الشركتان للوقاية من كوفيد-19.

وأضافت الصحيفة أن بريطانيا تبحث خيار شراء اللقاح إذا ثبتت فاعليته في التجارب على البشر التي من المقرر أن تبدأ في سبتمبر المقبل.

ولا توجد حاليا علاجات أو لقاحات معتمدة لمرض كوفيد-19.

والتوصل إلى لقاحات فعالة يعتبر أمرا بالغ الأهمية لوقف جائحة أصابت وأودت بحياة الملايين في أنحاء العالم دون ظهور أي مؤشر على أنها تخبو.

وشركات أسترازينيكا البريطانية وسانوفي الفرنسية وفايزر الأميركية وغلاكسو سميث كلاين البريطانية كلها في مراحل مختلفة من تطوير لقاحاتها المرشحة للمرض.

ويجري حاليا تجربة نحو عشرة لقاحات لكوفيد-19 على البشر، ويتوقع الخبراء أن يستغرق إنتاج لقاح آمن وفعال بين 12 و18 شهرا من بداية التطوير.

وكان باحثون في جامعة أكسفورد البريطانية طوروا لقاحا تجريبيا، أجرت شركة أسترا زينيكا لصناعة الأدوية تجارب سريرية واسعة النطاق عليه.

ولا يزال اللقاح في مرحلة التجارب السريرية. وإذا جاءت نتائج التجارب مقنعة لمنظمي سوق العقاقير الطبية بأنه آمن وفعال فمن المتوقع أن تبدأ عملية التسليم بحلول نهاية 2020.

كما من المقرر أن تبدأ شركة جونسون آند جونسون تجارب على متطوعين للقاحها المحتمل لمرض كوفيد-19 في النصف الثاني من يوليو.

ووقعت الشركة بالفعل صفقات مع الحكومة الأميركية لزيادة طاقتها الإنتاجية بما يكفي لإنتاج أكثر من مليار جرعة من لقاحها خلال 2021، حتى قبل وجود دليل لديها على فعاليته.