عمان - الرأي

أعلن جاليري وادي فينان للفنون في عمان، عن نتائج مسابقته التي كان أطلقها بداية شهر أيار الماضي تحت عنوان مسابقة «خليك بالبيت».

حيث هدفت هذه المسابقة لدعم الافكار الخلاقة والتعبير عنها بطريقة فنية، وتحويل هذه الابداعات لفرصة لدعم افراد المجتمع، واظهار الطاقات الشبابية وترسيخ وسائل التكافل الاجتماعي. لنسهم معاّ في بناء مستقبل مشرق للجميع.

وكان تم الاعلان عنها في بداية شهر ايار من هذا العام على صفحات الجاليري الاجتماعية، وحددت الشروط بعد دراسة، والتي كانت تهدف لفتح الباب لاكثر عدد من المشاركين، حيث لاقت المسابقة الاستحسان عند الكثيرين، وحفزت الشباب على التعبير والابداع. انطلاقا من ايمان الجاليري باهمية دور الفنون في حياتنا وثقافتنا، وخاصة في الظروف الخاصة التي تمر بالعالم، وبوطننا الحبيب بشكل خاص. حيث قدمت اعمال مميزة ومبدعة من فنانين وموهوبين.

وبحسب الحاليري فقد تم تقييم الاعمال من قبل لجنة مختصة تعنى بالفنون وعلى مستوى عال من الحرفية، ضمت 14 عضواً.

وقد تم اختيار الفائزين حسب المعايير المعتمدة عالميا، وحسب شروط المسابقة المقررة، وجاءت النتائج كالتالي:

المركز الاول: منال حدادين. المركز الثاني: آية أبو غزالة/ شيرين قطينة. المركز الثالث: ياسمين شعراوي.

و قد حصل على شهادات تقدير للفن الابداعي كل من المشاركين: تاليد حمدان، فيصل حمزة، نسرين الصايغ.

وسيتم عرض الاعمال المشاركة بهدف بيعها، خلال شهري تموز (7) وآب (8)، على ان يتم التبرع بما قيمته 70% من ثمن اللوحة المباعة والمحصلة الى حساب الخير في وزارة التنمية الاجتماعيًة - صندوق همة وطن، لدعم ومساعدة الأسر التي تأثرت بأزمة كورونا نتيجة انقطاع مصدر دخل هذه الأسر وخاصة العاملين في القطاع غير المنتظم أو الموسمي في الاردن، و30% من سعر اللوحة ستكون لصالح الفنان المباع عمله.

وقدمت اسرة جاليري وادي فينان للفنون الشكر لكل من ساهم بانجاح هذه المسابقة، من فنانين ولجنة التحكيم والمساهمين بشراء الاعمال، بما فيه دعم للفن والفنانين، وتنمية روح البذل والعطاء والتكافل الاجتماعي، وهذا ما اعتدنا عليه في بلدنا العزيز وقدوتنا صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني، وولي عهده سمو الامير الحسين بن عبدالله المعظم.