عجلون - علي فريحات

تشهد محمية غابات عجلون حركة سياحية وترفيهية نشطة من داخل المحافظة وخارجها بعد السماح بفتح المحمية امام الزوار والسياح والباحثين عن الطبيعة والاجواء الرطبة.

وقال مدير المحمية عثمان الطوالبة لوكالة الانباء الاردنية (بترا) اليوم الجمعة، ان عدد السياح والزوار للمحمية يبدو مشجعا بعد قرار فتح قطاع السياحة الداخلية الذي توقف في ظل وباء كورونا مما يبشر بعودة الزخم السياحي للمحمية والمحافظة إلى معدلاته السنوية المعتادة وزيادة حجم الاقبال السياحي على المحمية والاستمتاع بما تتميز به.

واشار الى انه تم العمل على تعقيم جميع المرافق والتأكيد على اجراءات السلامة العامة التزاما بالتعليمات الحكومية، حيث شهدت فترة نهاية الاسبوع حجوزات وصلت لغاية 100 بالمئة وفي فترة بدايات الاسابيع تنخفض الحجوزات لتصل 30-40 بالمئة بسبب اعتماد المحمية على الزوار الاردنيين والمقيمين.

وبين ان المحمية تعتمد بشكل كبير على ايرادات السياحة لتغطية نفقاتها ورواتب موظفيها حيث عانت كمثيلاتها من القطاعات خلال فترة الحظر وتوقف الحجوزات وخصوصا ان هناك عددا كبيرا من العائلات التي تعتاش من خلال الاستفادة المباشرة وغير المباشرة من المحمية وبرامجها وانشطتها .

واوضح ان المحمية تعتبر واجهة عجلون السياحية من حيث تميز الخدمات المقدمة وتنوع البرامج حيث تم ادراج العديد من البرامج الجديدة لاثراء تجربة السائحين مثل لعبة العبارة الهوائية بطول 330 مترا هوائيا والسياحة التجريبية في المزرعة العضوية وتم طرح عطاء بناء اكواخ جديدة لبدء التنفيذ من خلال الدعم الذي حصلت عليه المحمية بمكرمة ملكية سامية بقيمة 500 الف دينار.

ودعا الطوالبة الجميع الى زيارة المحمية ومرافقها والاستمتاع بجمال الطبيعة والمساهمة في تشجيع السياحة وتعزيز التنمية .