ندى شحادة

«مبادرة شغف» حكاية بدأت في شهر أيلول من عام 2018، إذ كانت أولى خطوات تأسيسها على يد الكاتب والممثل المسرحي عمران بريم ليكون له دور كبير في تمثيل الواقع وعكس ما يحصل به من أحداث.

يقول بريم: «لاحت فكرة المبادرة من خلال كلمة «شغف»، فهي كلمة تعني أقصى درجات الحب وتجمع كل من هو شغوف وعاشق».

ويؤكد أن: «أهمية المسرح كبيرة جدا في حياة الشعوب، فمن خلاله نستطيع تمثيل جميع القضايا التي تحصل في المجتمع وبصورة واضحة أمام الناس ويسهم في حل الكثير من المشاكل الاجتماعية التي يعاني منها المجتمع من خلال كشف الغطاء عنها وتقديم الحلول لها، كما أن له دورا كبيرا في زيادة نسبة الوعي لأفراد المجتمع وخصوصا فيما يدور من حولهم من أمور مختلفة تمس نمط الحياة لديهم».

ويتابع: «من أجل ترسيخ فكرة وجود المسرح الأردني بدأنا بالمبادرة بفن المسرح ودعمنا المواهب العديدة منذ لحظة انفطار المبادرة من خلال تقديم الدروس النظرية والعملية في التدريب، وجرى ذلك على أرض الواقع في المسارح العامة أو عن طريق إطلاق الفيديوهات المختلفة، فكانت فرصة للعديدين في الظهور والانتشار».

وييبن بريم: «أقمنا العديد من المعارض والعروض المسرحية منذ تاريخ إطلاق المبادرة وسلطنا الأضواء على جيل التسعينات واهتماماتهم، وعمدنا إلى إحياء الاحتفال بيوم الأرض في مخيمات اللاجئين والأماكن المختلفة».

ويلف إلى أن: «أعضاء الفريق اعتمدوا في خطواتهم نحو الأمام على التحلي بالعزيمة والإصرار نحو غد أفضل، مستمدين دعمهم النفسي والمعنوي من أصل المبادرة».

ويرفع بريم منذ إطلاقه المبادرة شعار «كُلّكُم شَغفُكُم مَواهِبَكُم إلّا أنا شَغَفي أنتُم».

ويقول بريم: «هناك العديد من الخطط المستقبلية لتجهيز العروض المسرحية الجديدة لنصنع فخرا نباهي به جميع من حولنا».