عمان - الرأي

*مدير شركة يروي لأمن أف أم اللحظات العصيبة التي مر بها وموظفيه قبل أن يتدخل رجال الأمن لنجدته في الوقت المناسب.

*حترافية، وحس أمني عالٍ لدى العاملين في مديرية العمليات والسيطرة في مديرية الأمن العام، حالت دون تعرض مالك شركة وموظفيه إلى الاعتداء بعد تهديدهم بالسلاح الأبيض من قبل عدة أشخاص داخل الشركة.

تعرض مالك إحدى الشركات ومديرها في لواء الرصيفة, أثناء تواجده يوم أمس داخل شركته الى الاعتداء عليه وعلى الموظفين والموظفات من قبل عدة أشخاص قاموا بتهديدهم تحت وطأة السلاح، طمعاً في الحصول على مبالغ مالية.

وبالتفاصيل التي سردها مالك إحدى الشركات ومديرها في لواء الرصيفة، خلال اتصال هاتفي عبر أثير إذاعة الأمن العام، أنه وأثناء تواجده يوم أمس داخل شركته تم الاعتداء عليه وعلى الموظفين والموظفات من قبل عدة أشخاص قاموا بتهديدهم تحت وطأة السلاح، طمعاً في الحصول على مبالغ مالية.

وفي هذه الأثناء بادر مالك الشركة الاتصال مع رقم الطوارئ الموحد 911 وتحدث بعبارات غير مفهومة ومبهمة مع ضابط العمليات خوفا من الاعتداء عليه إلا أن حنكة ضابط العمليات وحسه الأمني العالي جعلته يستشعر وجود خطر محدق على صاحب الاتصال، حيث تم جمع المعلومات، وتحديد موقع المتصل.

وبناء على المعلومات المتوافرة لدى ضابط العمليات والشكوك المتولدة لديه، تم تحويل البلاغ إلى مديرية شرطة الرصيفة، وعلى الفور تم التأكد من الملحوظة والتحرك إلى الموقع من قبل قوة مشتركة من المركز الأمني المختص والأمن الوقائي والبحث الجنائي.

وخلال أقل من عشرين دقيقة تم الانتهاء من الملحوظة الأمنية بعد الوصول إلى الموقع والدخول إليه، وضبط الأشخاص بطريقة أمنية حرفية، وبوشر التحقيق.

وفي نهاية الاتصال مع إذاعة الأمن العام أمن أف أم توجه صاحب الشركة بالشكر الجزيل لمديرية الأمن العام على سرعة التعامل مع هذه القضية مما أعاد الطمأنينة والسكينة لموظفي وموظفات الشركة.