الرأي - رصد

يمكن تحقيق فقدان الوزن بعدة طرق مختلفة، بما في ذلك التمسك بنظام غذائي صارم وممارسة الرياضة المكثفة.

ومع ذلك، يرغب الكثيرون برؤية نتائج سريعة دون الحاجة إلى اتباع نظام غذائي صارم، للحرمان من السعرات الحرارية.

وغالبا ما يرتبط فقدان الوزن بنظام غذائي قد يحرم جسمك من العناصر الغذائية والفيتامينات الأساسية. ولكن الشاي الأخضر قد يساعد في عملية فقدان الوزن.

وقيل إن الشاي الأخضر هو أكثر المشروبات صحة في العالم، بسبب خصائصه المضادة للأكسدة والفوائد المرتبطة به.

ويمكن أن يحسن حرق الدهون عند ممارسة الرياضة، بالإضافة إلى تعزيز حرق السعرات الحرارية أثناء الراحة. والشاي الأخضر غني بمركب يسمى "كاتشين" وهو مضاد للأكسدة قوي للغاية.

وتشير الأبحاث إلى أن مضادات الأكسدة هذه يمكن أن تساعد في تسريع عملية التمثيل الغذائي، وفي حرق الدهون للمحافظة على الوزن المفقود في المستقبل.

وعلى عكس النظام الغذائي، قد يستغرق دمج الشاي الأخضر في نظامك الغذائي يوميا وقتا أطول لرؤية نتائج إنقاص الوزن. ولكن، هناك أوقات معينة يمكنك شرب الشاي الأخضر فيها، للمساعدة في تعزيز هذه النتائج.

ويمكن استهلاك المشروب بطرق مختلفة، بما في ذلك الساخنة والباردة في شكل مسحوق، وبعض النحفاء يحبون إضافة القليل من الحليب لجعله دسما.

ويقترح الخبراء أن شرب الشاي الأخضر في الصباح قد يساعد في بدء عملية التمثيل الغذائي، وتزويد جسمك بالعناصر الغذائية الصحية لتعزيز الطاقة. ويدعمك في التركيز، وهو مشروب رائع من جميع النواحي لبدء يومك.

ومع ذلك، تشير الأبحاث إلى أن شرب الشاي الأخضر قد يكون مفيدا بشكل خاص قبل ممارسة الرياضة.

ووجدت إحدى الدراسات التي تضم 12 رجلا، أن تناول الشاي الأخضر قبل ممارسة الرياضة مباشرة يزيد من حرق الدهون بنسبة 17%.

واكتشفت دراسة أخرى أن شرب 3 أكواب من الشاي الأخضر قبل يوم واحد من ممارسة التمارين الرياضية، وأخرى تقدم قبل ساعتين من ممارسة التمارين الرياضية، تزيد من حرق الدهون أثناء التمرين والراحة.

ومن أجل حرق المزيد من السعرات الحرارية، يجب استهلاك الشاي الأخضر نحو مرتين إلى 3 مرات يوميا.

وعند إعداد الشاي الأخضر، يوصى بغلي الماء ثم تركه ليبرد لمدة 10 دقائق قبل صبه فوق كيس الشاي أو الأوراق الخضراء. وذلك لأن الماء المغلي يمكن أن يقتل "كاتشين"، المادة الكيميائية التي تفيد في فقدان الوزن.

وفي حين لا يوجد دليل قوي على أن شرب الشاي الأخضر يمكن أن يكبح الجوع، فقد أوضح العديد من الأشخاص الذين يتناولون الشاي الأخضر يوميا، أنهم يشعرون بجوع أقل على مدار اليوم.

وسيساعد ذلك على إظهار نتائج فقدان الوزن بسرعة، حيث سيعاني جسمك على الفور من نقص في السعرات الحرارية، لأنك ستأكل أقل خلال اليوم.

وتشير الأبحاث الإضافية إلى أن تعاطي المشروبات الصحية قد يساعد أيضا في حرق دهون البطن، وهي واحدة من أصعب الأماكن لفقدان الوزن.

وتزيد المركبات الموجودة في المشروب الصحي من مستوى الهرمونات في الجسم التي تخبر الخلايا الدهنية بتكسير الدهون. وثم يؤدي ذلك إلى إطلاق الدهون في مجرى الدم وإتاحتها كطاقة.

لذلك، لا يساعدك الشاي الأخضر فقط على حرق المزيد من الدهون، بما في ذلك دهون البطن، بل سيزودك أيضا بمزيد من الطاقة، ويغمرك بالنشاط والتحفيز للوصول إلى فقدان الوزن.