القاهرة - بترا

ثمنت جامعة الدول العربية المبادرة التي أطلقها اليوم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، لإيقاف القتال في ليبيا والتوصل إلى تسوية سياسية متكاملة للأزمة في البلاد.

وصرح مصدر مسؤول في الأمانة العامة للجامعة، بأن الأمين العام يرحب بكافة الجهود، خاصة العربية، الرامية إلى حقن الدماء بين الأشقاء الليبيين، وتثبيت وقف شامل لإطلاق النار، داعياً إلى استكمال مفاوضات اللجنة العسكرية المشتركة التي ترعاها البعثة الأممية في ليبيا، واستئناف الحوار السياسي بين مختلف الأطياف والمكونات الليبية.