ستار من الرمال..كتاب لكاتب اسرائيلي موجود في كل بيت في اسرائيل نصحني صديق مبعد من قريته قرب رام الله بقراءته،والمؤلف للكتاب هو"ايغال الون " وهو من كبار القادة في حزب العمل اكد فيه "ان الامن هو الهاجس الاول والاخير لكل اسرائيلي"..وان تكون " اسرائيل دولة جدية" قوية صناعيا واقتصاديا ومستقلة ولها موقعها في العالم..

ولتوضيح الامور اكثرفدافيد بن غوريون وهو من كبار مؤسسي حزب العمل يتحدث متذكرا عن يوم انشاء الجيش الاسر ائيلي العام 1948 حيث قدمت عدة اقتراحات من بناة اسرائيل حول شعار للجيش ..احدهم طالب ان يكون الشعار نسرا.. والثاني طالب ان يكون شعار الجيش صقرا .. حينها اخرج بن غوريون صورة لطائر"البوم" من جيب قميصه قائلا لهم : ليكن شعار جيش الدفاع الاسرائيلي صورة طائر "البوم" وهذا الطير من اكثر الطيور والمخلوقات يقظة..!

حوار آخر دار بين جابوتنسكي الاب الروحي لحزب " الليكود" وبن غوريون الاب الروحي لحزب "العمل"... بن غوريون طالب بالاستيطان في النقب وجابوتنسكي طالب بالاستيطان في الاردن..بن غوريون يقول لجابوتنسكي دعنا نستند الى دولة اسرائيلية قوية اولا والاردن لن يفر منا..!!

حوار اخر دار بين موشي ديان من حزب"العمل" وطلاب مدرسة ثانو يه يهودية عن رأيه في التوراة.. فيرد :"انها اسطورة جميلة..!... نفس السؤال وجه الى اسحق شامير من "الليكود"ولنفس طلاب المدرسة فيجيب وهويشير الى صدره قائلا:"انه قلبي"..!

وهنا نتساءل: لماذا يقول الاسرائيليون لنا "مرحبا" الان، وهذه "المرحبا" الاسرائيلية مختلفة وسامة وليست أبدا مجانية ..؟!

والجواب...

"نظرية الامن "الاسرائيلة مخترقة ..خرقها الطيار موفق السلطي العام 1966 فوق السموع حين اسقط بطائرته "الهنتر" الاردنية3 طائرات ميراج اسرائيلية..كما خرقها الطيار فراس العجلوني في حرب حزيران العام 1967 عندما قصف ولمدة7 دقائق قاعدة جوية اسرائيلية وفي عمق فلسطين المحتلة العام 1948..وخرقها طيار سوري عندما قصف وبقوة مصفاة البترول الاسرائيلية في حيفا في حرب1973 وخرقها ابطال المقاومة الفلسطينية حين اقتحمت مجموعة الشهيدة دلال المغربي تل ابيب..وخرقتها صواريخ الحسين العراقية العام1991

Odehodeh1967@gmail.com