عمان - منال القبلاوي



يأتي فتح المساجد والكنائس يوم غد السبت في المملكة مؤشرا نحو التعافي من كورونا، والذي جاء بعد صبر والتزام بالتعليمات الامر الذي اضفى شعور الغبطة والفرح لدى عامة الناس مع قرار إعادة فتح المساجد..

فبعد إغلاق دام 84 يوماً، أعادت وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية، فتح المساجد لأداء الصلوات في إطار سعي رسمي للتخفيف من إجراءات مكافحة كورونا.

وعممت الوزارة على مديريات الأوقاف المنتشرة في مختلف مناطق المملكة، جملة من التعليمات والإجراءات الواجب اتباعها للحد من انتشار الوباء في المساجد لتبقى المساجد أماكن أمنة وللمحافظة على نظافة 4500 مسجد ستقام فيها الصلاة،.

ورغم أن إغلاق المساجد خلال الفترة الماضية أدخل شعور الحزن في نفس المسلم، إلا أن ما خفف على الناس أنه أُغلق للضرورة وللحفاظ على النفس البشرية، وهو من مقاصد الشريعة الإسلامية، حيث ساعد الحظر فرق التقصي الوبائي وغيرها من الجهات المعنية من العمل بشكل أفضل وأكثر دقة.

الى ذلك أنهت وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية، كل الاستعدادات والترتيبات المتعلقة بإعادة فتح المساجد. واصبحت جاهزة لكل الصلوات بدءا من اليوم السبت.

وقالت الوزارة إنها عملت على تعقيم جميع المساجد وتحديد مكان الصلاة داخل المسجد لكل مصل تحقيقا للتباعد الجسدي بين المصلين، لافتة إلى أن نصائح أهل العلم والاختصاص أكدت أن خير وسيلة لمواجهة فيروس كورونا هو التباعد الجسدي.

وأوضحت الوزارة أنها وزعت 100 ألف كمامة مقدمة من وزارة الصحة، و12 ألف سجادة مفردة، على مديريات الأوقاف لغايات توزيعها على المصلين الذين لا يحضرون معهم كمامة أو سجادة.

ودعت الوزارة المصلين إلى التقيد والالتزام بالإرشادات والتعليمات الصادرة عنها، وعن الجهات الرسمية المختصة عند الحضور للمساجد حفاظا على سلامتهم، وسلامة المساجد لتبقى خالية من الوباء ولضمان العودة للحياة الطبيعية.