عمان - سيف الجنيني

طالب خبراء اقتصاديون الحكومة باتخاذ اجراءات سريعة تعمل على التخفيف من التبعات الاقتصادية لجائحة كورونا من خلال تقديم إعفاءات ضريبية للقطاعات الاقتصادية وتأجيل اقساط القروض للمواطنين لفترة وجيزة واعادة هيكلة الموازنة وتقليل ساعات الحظر.

ودعوا الحكومة في احاديث الى الرأي لوضع تصور مختلف عن الاقتصاد خلال الفترة الحالية ومعالجة الوضع الاقتصادي من خلال تطبيق خطة انقاذ حقيقية تضمن تحسن الاقتصاد خلال الفترة المقبلة.

واشاروا إلى ان على الحكومة تعيين فريق اقتصادي متخصص من اصحاب الخبرة والكفاءة بالشراكة مع القطاع الخاص للخروج من الازمة الاقتصادية.

وقال الخبير الاقتصادي حسام عايش ان المشكلات الاقتصادية ستتعمق بعد جائحة كورونا مبينا ان على الحكومة تغيير النموذج الاقتصادي الذي ساد خلال السنوات الماضية.

واشار الى ضرورة اعادة هيكلة الموازنة لاعادة توجيه الانفاق للحد من الاثار التي سترتبها جائحة كورونا موضحا ان على الحكومة اعادة النظر بالضرائب المفروضة ومراجعة الفوائد على القروض بكافة انواعها.

ولفت عايش الى ان على الحكومة وضع تصور مختلف عن الاقتصاد يراعي الظروف التي استجدت في ظل جائحة كورونا ومعالجة أوجه الخلل التي فرضتها الجائحة.

ودعا الحكومة لتعيين فريق اقتصادي متخصص من اصحاب الخبرة والكفاءة للخروج من الازمة التي ستخلفها جائحة كورونا على المديين القريب والمتوسط.

واكد عايش ضرورة الشراكة الحقيقية مع القطاع الخاص خلال الفترة الحالية وعدم تغييبه نظرا لان القطاع الخاص قادر على وضع حلول للمشكلات الاقتصادية.

بدوره، قال الخبير الاقتصادي وجدي مخامرة ان الاوضاع الاقتصادية التي ستخلفها جائحة كورونا ستكون كبيرة في حال لم يتم تداركها بأسرع وقت ممكن.

واشار الى ان على الحكومة تقديم اعفاءات ضريبية للقطاعات الاقتصادية وتأجيل اقساط القروض للمواطنين لفترة لاتقل عن نحو 3 الى 6 شهور تقريبا حتى يتسنى للمواطنين والقطاعات الاقتصادية التكيف مع الظروف السائدة.

ولفت مخامرة الى ان على الحكومة تقديم حوافز للقطاعات الاقتصادية خلال الفترة المقبلة للحد من الاثار التي ستخلفها جائحة كورونا

وشدد مخامرة على ضرورة العمل على فتح القطاعات الاقتصادية بشكل كامل وتقليل ساعات الحظر بشكل اكبر حتى يتسنى للقطاعات العودة الى ماكنت عليه في السابق.

واكد الخبير المالي سامر سنقرط ان على الحكومة اللجوء الى البنك الدولي للاقتراض خلال الفترة الحالية نظرا لان كلفة فوائد القروض الخارجية اقل من كلفة فوائد القروض الداخلية.

واشار الى ان على الحكومة الاسراع في فتح القطاعات الاقتصادية بشكل اكبر وتقليل ساعات الحظر حتى يتنسى للقطاعات العودة التدريجية لانشطتها .