عمان – غازي المرايات

باشرت محكمة أمن الدولة بمحاكمة شاب بتهمتي محاولة الالتحاق بجماعات مسلحة وتنظيمات إرهابية والترويج لأفكار جماعة إرهابية، وأجاب خلال الجلسة عند سؤاله عن تلك التهمتين أِنه غير مذنب.



وعقدت المحكمة الجلسة الافتتاحية بالقضية برئاسة رئيسها العقيد القاضي العسكري الدكتور علي مبيضين وعضوية القاضيين، العسكري المقدم موفق المساعيد والمدني عفيف الخوالدة.

وتتلخص تفاصيل القضية وفق لائحة الاتهام التي حصلت عليها "الرأي" أنه خلال 2017 أخذ المتهم بمتابعة أخبار عصابة داعش الارهابية من خلال شبكة الانترنت، إذ اشترك المتهم بعدد من المجموعات الخاصة لتنظيم داعش على برنامج التلغرام، ومن خلالها اصبح يتابع كل ما ينشره التنظيم من اخبار وفيديوهات واصدارات، وأخذ يتابع عمليات التنظيم الى أن اقتنع بأفكاره لاعتقاده بأنهم يطبقون الشريعة الاسلامية الصحيحة وأصبح يحمل الفكر التكفيري، وخلال لقائه بعدد من أصدقائه الذين يحملون الفكر السلفي الجهادي كان يتحدث معهم عن انجازات داعش ومشروعيته وأخذ يطلعهم على فيديوهات وإصدارات التنظيم من خلال هاتفه الشخصي بهدف كسب أكبر عدد من المؤيدين لذلك التنظيم الإرهابي.

ونصرة لذلك التنظيم، أخذ المتهم بالبحث عن طريق آمن للإلتحاق بالمقاتلين في داعش بالعراق وسوريا، ولتلك الغاية تواصل المتهم مع عدد من عناصر التنظيم لتأمينه بطريق آمن، إلا أن إلقاء القبض عليه حال دون ذلك، وجرت الملاحقة.