عمان - يزيد كنعان

أوضح مستشفى عمان الجراحي وجود بعض الفوارق الرقمية في وقائع تقرير المتابعة الصادر اليوم الأربعاء، عن لجنة الأوبئة التابعة لوزارة الصحة.

وقال المستشفى ان قرار الاغلاق استند على التقرير الذي تضمن ارقاما مبالغا بها بشأن المخالطين للطبيب والممرضين الثلاثة المصابين بكوفيد -19.

واوضح في تصريح خاص لـ "الرأي" أن التقرير اشار في الوقائع الى انه تم حصر المخالطين لممرض الـ ICU (ي) وكان عددهم (40)، وتم اجراء فحص للكشف عن فيروس كورونا لهم، مؤكدا ان المخالطين للممرض ( ي ) لا يتجاوز عددهم 20 مخالطاً.

كما تضمن التقرير أن عدد المخالطين للممرضة (ر) بلغ (45) وتم اجراء فحص للكشف عن فيروس كورونا لهم، فيما اوضح المستشفى ان عدد المخالطين لها هو 11 مخالطاً.

واوضح تقرير اللجنة انه تبين اصابة الممرض (أ ر) الذي يعمل في قسم الطوارئ وهو مخالط للممرضة (ر ) خطيبته.

واكد المستشفى انه تم اتخاذ كافة الاجراءات اللازمة بشأن جميع المخالطين للطرفين، من حيث عمل فحوصات مخبرية والحجر المنزلي بعد توقيعهم على تعهدات خطية بالالتزام بهذا الحجر، وأنه لا يوجد حاليا أي مخالط للمصابين داخل المستشفى.