العقبة-رياض القطامين

قال القنصل المصري في العقبة سامي سعد مراد إن تجربة الاردن بمكافحة فيروس كورونا تعتبر أنموذج يحتذى ومتقدم من حيث التكتيك والإستراتيجيات المتحذة لاحتواء هذا الوباء .

وأضاف القنصل مراد في حديث خاص لـ الرأي إن الجالية المصرية في العقبة تتمتع بكامل الخدمات وتتوفر لهم كافة الاحتياجات المتوفرة للأردنيين في مدينة العقبة خلال هذه الازمة وينسحب ذلك ليشمل كافة أفراد الجالية المصرية في إقليم الجنوب في محافظات معان الطفيله والكرك.

وأشاد بتوفير الأردن الاحتياجات اللازمة من مواد غذائية أساسية ومواد طبية في محنة كورونا العالمية ومواصلة حملات التوعية والتثقيف والإرشادات المتتالية.

وأشاد مراد بالقرارات التي اتخذتها الحكومة بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني تجاه فيروس كورونا ووصفها بالشجاعة والفعالة.

وأضاف مراد إن الحكومة والجيش والاجهزة الامنية أدارت الأزمة باحتراف وأحسست لمدرسة متطورة في إدارة الأزمات واحتوائها مشيرا الى اهمية فرض قانون الدفاع والاوامر المتعلقة به مثمنا التزام الأردنيين بما يصدر من تعليمات ما يؤكد انه شعب حضاري يتحمل المسؤولية ويقدر الظروف التي تمر بها البلاد .

وقال إننا نقدر للأردن رعايتها الجالية المصرية في العقبة وإقليم الجنوب وهذا يؤكد متانة العلاقات بين مصر والاردن كبلدبن شقيقين منوها الى التقارب الجغرافي عبر العقبة ونويبع المصري.

وثمن القنصل مراد اهتمام محافظ العقبة الدكتور غسان الكايد ومؤسسات الدولة بالجالية المصرية في العقبة وزيارته للطلبة المصريين وهم الأغلبية في جامعة العقبة للتكنولوجيا .

وأشاد بما يقدمه الأردن لمواطنيها في العقبة ولكل من يعيش يعمل على الأرض الأردنية حيث أثبت الاردن أن دولة قوية متحضرة رغم شح الإمكانيات.