الرأي - رصد

في ظل تفشي وباء كورونا القاتل بات من الضروري الاحتياط بالوقاية من العدوى.

ورغم الإجراءات الوقائية، إلا أننا قد نغفل عن أماكن في المنزل يمكن أن تكون بيئة خصبة للفيروسات والجراثيم بما فيها فيروس كورونا.

فيما يلي 5 أماكن يمكن لفيروس كورونا العيش فيها، وفق صحيفة ديلي ستار البريطانية: 1-مناشف تجفيف الأوانيتعتبر مناشف التجفيف أرضاً خصبة لعدد من البكتريا والفيروسات الضارة، لذا لا بد من استبدال المناشف بشكل يومي، وتخزينها في مكان نظيف.

ويُنصح بتعليقها حتى تجف بعد كل استخدام وعدم تركها على المنضدة أو تكديسها فوق بعضها البعض.

صحة - أماكن في المنزل يمكن أن يتسلل إليها كورونا

أخبار صحافة نت الجديد

2-قفازات الفرنمثلها مثل مناشف التجفيف، يمكن أن تكون قفازات الفرن بيئة خصبة للفيروسات والجراثيم إن لم يتم تنظيفها واستبدالها بشكل دوري.

ويوصي الخبراء بنقع القفازات في الماء الدافئ وكوب من الخل الأبيض والصابون، لإزالة البقع والتخلص من الشحوم.

3-الوسائدنكافح جميعنا لعدم لمس وجوهنا طوال اليوم، إلا أن هذا المجهود قد يضيع سدى بسبب الوسائد المتسخة التي قد تحمل الكثير من الجراثيم، لذا يُنصح باستبدال أغطية الوسائد بشكل مستمر وغسل الأغطية المتسخة بشكل جيد، إضافة إلى غسل الوسائد بالكامل عدة مرات في العام للتخلص من أي جراثيم عالقة في داخلها.

4-السجادقد يحظى السجاد بالتنظيف المستمر بالمكنسة الكهربائية، غير أن عمليات التنظيف هذه لا تكفي لإزالة الجراثيم والفيروسات، لذا يُنصح بمسح السجاد بالمنظفات الخاصة، وتعقيمه بشكل مستمر.

5-المعاطف والستراتعند الخروج من المنزل قد تلتقط المعاطف والسترات، الكثير من الجراثيم والفيروسات، وهذا يستدعي غسلها جيداً، أو نشرها في أشعة الشمس لفترة كافية.

كما يمكن استخدام حرارة مجفف الشعر في قتل الجراثيم والفيروسات العالقة على المعاطف والسترات.