المفرق - توفيق أبوسماقة

بادر رجال أعمال و مؤجرون في محافظة المفرق الى إعفاء مستأجرين من أجور شققهم عن شهر كامل، بسبب الظروف الحالية التي فرضتها قرارات حكومية للحد من انتشار فيروس كورونا.

و قال رجل الأعمال المستشار محمد سلمان أبو عليم، إن الأوضاع الاقتصادية التي خلفتها و ما زالت جراء أزمة فايروس كورونا وانعكاسها بشكل سلبي على المواطنين، تتطلب منا كميسوري حال لأن نشعر مع المواطن.

وأضاف إلى الرأي أن الظرف الذي يمر به العالم صعب و الأردن جزء من هذا العالم و عليه يجب أن يتحمل الجميع مسؤولياتهم أمام الوطن لأنه أحوج ما يكون لنا في مثل هذه الأزمات التي تميز الغث من السمين. وأوضح أنه بادر إلى إعفاء مستأجرين عقارات لديه من الأجور الشهرية عن شهر كامل لأن ذلك ينضوي تحت التكافل الإجتماعي الذي تحدث عن أشكاله و صوره سمو ولي العهد الأمين قبل عدة أيام و سبقه جلالة الملك عبدالله الثاني عندما قال:«صبرنا على أنفسنا و لا صبر الناس علينا».

أحد المستأجرين، أبو فهد العموش،أكد أنه كان يعمل قبل أزمة كورونا على نظام اليوميات و الآن ليس لديه دخل بسبب إجراءات الحكومة المهمة المتخذة لتفادي انتشار وباء كورونا و لذلك يجب على كل أغنياء الوطن أن يشعروا مع فقرائه إلى أن تنجلي هذه الأزمة.

عبدالله الحسبان أحد رجال الأعمال في المفرق،أكد أن الظرف عصيب و يتطلب تقديم تنازلات من ميسوري الحال ليس في المفرق وحسب بل في الوطن كاملا وقوفا مع صغار التجار حتى لا تتأثر مصالحهم من خلال إعفاء المؤجر للمستأجر من ما يترتب عليه من أجور شهرية.

و في هذا الصدد، بدأت غرفة تجارة المفرق بحملة تبرعات لصالح وزارة الصحة من خلال اجتماع طارئ للأعضاء عن بعد من خلال التواصل الاجتماعي وفق رئيس غرفة تجارة المفرق د. خيرو العرقان.

واضاف أن الغرفة تبرعات بمبلغ ألفي دينار من مجلس الغرفة وسيكون هنالك تبرعات من أعضاء الغرفة بشكل شخصي،لافتا الى أن الوطن بهذه الظروف بحاجة الى أبنائه خصوصا القطاع التجاري للوقوف معه من خلال التبرع للقطاع الصحي ممثلا بوازرة الصحة.