عمان - سيف الجنيني

شهدت البقالات في اليوم الثالث من الفك الجزئي لحظر التجول اقبالا من المواطنين المتسوقين ولكن بشكل اقل تهافتا من اليومين الماضيين.

ورصدت الرأي وجود مواطنين امام محال البقالة، تميزت بالتنظيم والاصطفاف بطوابير مع اتخاذ تدابير السلامة من حيث التباعد أو ارتداء أقنعة ولبس قفازات.

لكن مواطنين ذكروا ان فئة قليلة جدا من تجار البقالة مازالوا يستغلون الظروف الاستثنائية التي تشهدها المملكة بسبب فيروس كورونا اما برفع أسعار بعض السلع أو بإخفائها، بينما ذكر المواطنون ذاتهم ان جل محال البقالة تبيع باسعار طبيعية ومعقولة وتسير عملية التسوق بانتظام.

وكانت وزارة الصناعة والتجارة أكدت أكثر من مرة انها ستغلق وتخالف كل من يتلاعب بالاسعار او يخفي مواد أساسية.

وقالت المواطنة حياة ابو قورة إن محال بقالة محدودة رفعت أسعار بعض الاصناف بحجة ندرة هذه السلع خلال الظروف الحالية، فيما أكدت ان محال أخرى تبيع بأسعار طبيعية وهي ما تشهد اقبالا من المواطنين.

وقال المواطن محمود شحادة إن محال خضرة رفعت بعض أصناف الخضار التي تستهلكها الأسر من أصناف البندورة والبطاطا والليمون فيما باعت محال أخرى بأسعار معقولة.

وتفتح البقالات ابوابها من الساعة العاشرة صباحا وحتى السادسة مساء، وتشهد تزويدا مستمرا للسلع بشتى انواعها حتى تبقى بمتناول المواطن.

واكدت وزارة الصناعة والتجارة والجهات المرجعية المسؤولة عن الغذاء من نقابات وغرف تجارية ان المواد متوافرة بمستويات آمنة مع التشديد على ضرورة عدم التهافت خشية نقص السلع والتسوق أكثر من اللازم.

وفي الأردن حوالي 14 ألف محل بقالة، منها 8 آلاف بقالة وسوبرماركت و6 آلاف في المحافظات، وسط إغلاق كل المراكز التجارية والمؤسستين المدنية والعسكرية، ضمن إجراءات الحكومة للحد من انتشار فيروس كورونا.