الرأي - رصد

كشفت دراسة حديثة أن استخدام الملح بشكل مفرط خلال اتباع نظام غذائي، يضعف جهاز المناعة لدى متبعي الحمية، ويجعل من الصعب على أجسامهم محاربة الالتهابات البكتيرية.

وبحسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، فإن باحثين من مستشفى جامعة بون، أجروا دراستهم على مجموعة من الفئران في البداية، حيث أطعموهم بأغذية عالية الملح، ليجدوا أنهم يعانون من عدوى بكتيرية أكثر حدة نتيجة لذلك.

وبعد التجربة على الفئران، بدأ الباحثون التجريب على البشر، حيث أطعموا مجموعة من المتطوعين، نحو ستة جرامات إضافية من الملح يوميًا، أي ما يعادل تقريبًا الملح الموجود في وجبتين من الوجبات السريعة، ليجدوا أن هؤلاء المتطوعين يعانون نقصا في المناعة.

وأشارت الصحيفة إلى تحذير سابق لمنظمة الصحة العالمية، من أن البشر يجب ألا يستهلكوا أكثر من 0.17 أونصة من الملح يوميا، وهو ما يعادل ملعقة صغيرة تقريبًا، وهو ما أقرته دراسات في ألمانيا، وجدت أن من يتجاوزون ملعقة صغيرة من الملح الموصى بها، يعرضون صحتهم للخطر. (القبس الكويتية)